الأخبار العاجلة

السهيل .. يتفقد مطابع الكتب لضمان إيصالها الى الطلبة استعداداً للعام الدراسي المقبل

شرط العمر في الجامعات الصباحية حرم المتفوقين من إكمال تعليمهم وتكريم للاوائل

بغداد – الصباح الجديد :

كرمت وزارة التربية الطلبة الأوائل في جميع المحافظات العراقية للدراسة الإعدادية للعام الدراسي 2018 – 2019 في قاعة أحمد بن فضلان ، في حين كرم كل من رئيس مجلس الوزراء الدكتور عادل عبد المهدي ورئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح ورئيس البرلمان الاستاذ محمد الحلبوسي الطلبة في مقرات الرئاسات .
وذكر المكتب الإعلامي : ان الوزير اشاد بطلبة العراق الذين قدموا صورة باهرة للإرادة الصلبة ، ودليلاً ناصعاً للهمة العالية التي يمتلكونها ، وأنهم اثاروا الأعجاب بمواصلة جهد الليل بالنهار ومواجهة اقسى التحديات وهزيمتها .
واكد ان هذا الاحتفال رسالة الى كل العالم تقول لهم ان بلدنا مازال قادراً على العطاء وان شمس الأمل والعمل تغلبت على ظلام الارهاب والتخلف والجهل ، داعياً اياهم الى مواصلة الجد والاجتهاد لرفع راية العراق واسمهُ عالياً في جميع المحافل العلمية ، وفي الختام وزعت الهدايا على الطلبة المتفوقين الذين عبروا عن سعادتهم وامتنانهم لهذه المبادرة الكريمة ، وقد حضر مراسيم التكريم وكيل الوزارة للشؤون الفنية الاستاذ علي مسعد الإبراهيمي ،إضافة الى مفتش عام الوزارة وعدداً من المدراء العامين .
في حين كرم رئيس الوزراء الدكتور عادل عبد المهدي في مقر رئاسة المجلس الطلبة مشيداً بالنسبة العالية للطالبات المتفوقات والمتفوقين من ابناء المحافظات والمدن المحررة ، اذ انتقل الطلبة الى قصر السلام للقاء برئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح ليتم استقبالهم وتكريمهم معرباً عن سعادته بهذا العدد الكبير من الطلبة المتفوقين ذاكراً لهم انه يجب ان يكون لهم مواقع في المسؤولية لخدمة العراق الحبيب ، داعياً الى بذل المزيد لرفع مستوى التعليم ، مشيداً بالوقت نفسه بجهود المسؤولين في وزارة التربية على إنجاح الامتحانات ونسب التفوق ، منتقلين الى مقر رئاسة البرلمان ليستقبلهم رئيس البرلمان الاستاذ محمد الحلبوسي معرباً عن سعادته لما تحقق من نجاح يعكس مدى اصرار ابناء البلد لمواكبة عجلة التقدم والازدهار ، و بحضور االنائب الأول السيد حسن الكعبي وعددٍ من نواب لجنة التربية ووزير التربية وكالة وعدد من مسؤولي الوزارة.
من جانب آخر تفقد السهيل مطابع دار الصباح لمتابعة سير عملية طباعة الكتب الدراسية ، بهدف ضمان إيصالها الى الطلبة قبل بدء العام الدراسي المقبل 2019- 2020 .
وبين المكتب الاعلامي في بيان له ان الوزارة إحالة في وقت سابق طباعة جميع الكتب المدرسية عبر مناقصة الى القطاعين العام والخاص ، مضيفاً انه ابدى ثقته بملاكات التربية للتغلب على العقبات والتحديات في إدارة هذا الملف ، موجهاً بالسعي لحلها من أجل ديمومة عمل المطابع والاعتماد على المطابع المحلية لحماية الاقتصاد الوطني وتفعيل السوق المحلي .لافتاً ان الوزارة تقوم بتوزيع الكتب على وفق آلية متبعة تضمن ايصال الكتب إلى الطلاب قبل بدء العام الدراسي وتعمل على تأمين الكتب والبدائل المطلوبة على ضوء خطة الطباعة السنوية المقررة على وفق احصائيات أصولية تجريها المديريات العامة للتربية في المحافظات .
وعلى صعيد متصل وجهت لجنة التربية في مجلس النواب طلباً لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي بشأن طالبة حققت معدل دخول كلية الطب ومُنعت من دخولها. وقال عضو اللجنة، النائب هوشيار قرداغ، في بيان تلقت « الصباح الجديد « نسخة منه، إن : وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تشترط عمراً محدداً للتقديم على الدراسة الجامعية الصباحية، ويمكن لمن هم أكبر من العمر المحدد التقديم على الدراسة المسائية،والتي تستوجب دفع أجور عالية،كما أن هناك اختصاصات عديدة غير متوفرة ضمن الدراسة المسائية».
وأضاف قرداغ، أن «الطالبة البصرية (حميدة حبيب) تخرجت بمعدل 97.64 والذي يؤهلها لدخول كلية الطب، ليقف شرط العمر عائقاً أمام تلك الطالبة الأرملة ويحرمها من تحقيق حلمها،كونها لاتستطيع تحمل التكاليف الباهظة جداً لمثل هذا النوع من الدراسة والتخصص، اضافة لصعوبة البداية المتأخرة بالتعليم وما تحمله من اعباء اضافية نتيجة وجود اسرة والتزامات اخرى».
وطالب عضو اللجنة، وزير التعليم العالي والبحث العلمي قصي السهيل، بـ « استثناء الطالبة حميدة حبيب من شرط العمر، وأن تمنح -عملاً بمبدأ تكافؤ الفرص حق التقديم على الدراسة الصباحية، والنظر بشكل جدي بهذا الشرط وغيره التي تحرم شريحة واسعة سيما النساء من غير المقتدرات مادياً من حقهن في التعليم، وتحقيق أحلامهن، وأن تكون هناك آليات قانونية واضحة ليتم اتباعها،لتلافي مثل هذه الحالات مستقبلا، ولمعالجة مئات الحالات التي لا يتبناها الاعلام ولا يتم تسليط الضوء عليها».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة