الأخبار العاجلة

1.3 % نسبة تضخم منطقة اليورو

بروكسل ـ رويترز:
أظهرت بيانات أمس الأربعاء ارتفاع أسعار المستهلكين بمنطقة اليورو في حزيران بوتيرة أعلى قليلا من التقديرات الأولية، بالرغم من أن معدلي التضخم الكلي والأساسي ما زالا دون المستوى الذي يسعى إليه صانعو السياسات.
وقال مكتب الإحصاءات التابع للاتحاد الأوروبي (يوروستات) إن الأسعار في دول منطقة اليورو البالغ عددها 19 دولة ارتفعت 1.3 بالمئة على أساس سنوي في حزيران، مقارنة مع تقدير أولي نسبته 1.2 بالمئة. وبلغ التضخم في أيار 1.2 بالمئة وهو أدنى مستوى منذ نيسان 2018.
وعلى أساس شهري، زادت الأسعار 0.2 بالمئة لترتفع قليلا عن توقعات السوق التي أشارت إلى 0.1 بالمئة، وفقا لبيانات يوروستات المنشورة أمس. ويستهدف البنك المركزي الأوروبي، المقرر أن تجتمع لجنة سياسته النقدية الأسبوع المقبل، معدلا للتضخم عند ما يقل قليلا عن اثنين بالمئة. وقال يوروستات إن مقياس التضخم الأساسي الذي يأخذه المركزي الأوروبي في الاعتبار عند اتخاذ قراراته المتعلقة بالسياسة النقدية، والذي يستثني المكونات المتقلبة من الأغذية والطاقة، بلغ 1.3 بالمئة في حزيران على أساس سنوي بعد أن سجل واحدا بالمئة في أيار. كانت تقديرات يوروستات الأولية تشير إلى معدل قدره 1.2 بالمئة في حزيران. وزاد مؤشر أضيق نطاقا، يستثني أيضا أسعار المشروبات الكحولية والتبغ، إلى 1.1 بالمئة في حزيران من 0.8 بالمئة في أيار، مؤكدا التقديرات السابقة.
تأتي التعديلات بعد تسارع طفيف في زيادة أسعار الطاقة إلى 1.7 بالمئة من 1.6 بالمئة، وفي السلع الصناعية غير المرتبطة بالطاقة إلى 0.3 بالمئة من 0.2 بالمئة. وتراجع تضخم أسعار السلع غير المصنعة إلى 0.7 بالمئة من التقدير الأولي البالغ 0.8 بالمئة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة