الأخبار العاجلة

الحكيم: الديمقراطية الراسخة تشيع ثقافة الحياة لا الموت

بغداد ـ الصباح الجديد:
أكد رئيس تحالف الإصلاح والإعمار السيد عمار الحكيم أهمية مواجهة الإنقسامات والأزمات.
وشدد السيد عمار الحكيم في كلمته بالمؤتمر الأول للقمة العراقية للمنظمات غير الحكومية الذي اقيم امس الاحد بالتعاون مع مكتب العلاقات الوطنية لتيار الحكمة الوطني، على “ضرورة تدعيم وترسيخ سياسة الانفتاح الدولي والإقليمي الذي يشهده العراق والتطور الكبير في علاقاته الدولية، وستكون بغداد منطلق الاستقرار في المنطقة كما كانت منطلق عواصف التغيير في الوطن العربي”.
وبين، ان “منظمات المجتمع المدني تمثل السلطة الخامسة لما لها من تأثير كبير في النظام الديمقراطي فالعلاقة بينهما تكاملية، وضرورة دعمها من قبل الدولة والحكومة ، وأهمية استقلاليتها واستهدافها للجميع بعيدا عن الانتماءات المذهبية والقومية ، وأن تعمل على ترسيخ مبادئها ومصداقيتها في التعامل والتعاطي مع مختلف الحالات المجتمعية”.
وأشار السيد عمار الحكيم الى “أهمية استقطاب المتطوعين الراغبين في تقديم الخدمات في شتى المجالات ضمن منظمات المجتمع المدني، فكلما اتسع العمل التطوعي أصبح المجتمع معطاءً تترسخ فيه الديمقراطية مما يسهم في دعم الدولة والنظام” لافتا الى ان “الديمقراطية ليست شعارات وإنما سلوك وثقافة يجب أن نلمسها في كل مكان ، في العمل والبيت وفي التعامل مع الآخرين، وأن يتقبل الآخر المختلف فكريا وثقافيا وقومياً ومذهبياً وسياسياً”.
وتابع، ان “الديمقراطية الراسخة هي التي تشيع ثقافة الحياة لا ثقافة الموت، وثقافة التفاؤل والأمل والتعايش السلمي لا ثقافة الإقصاء والتهميش، وترسخ ثقافة الحب والمودة لا ثقافة الحقد والكراهية”.

مبينا أن “ترسيخ مثل هذه الثقافات لا يأتي إلا من خلال دور فاعل لمنظمات المجتمع المدني مما يتطلب عمل وجهد مضاعف لبناء منظمات مجتمع مدني فاعلة”.
كما أكد السيد عمار الحكيم “أهمية بناء القدرات والطاقات وتأهيل جيل قيادي من الشباب القادر على مواجهة سلبيات المجتمع، وكذلك إنتاج برامج حقيقية فاعلة تدعم أسس الديمقراطية”.
وبين أن “أبرز أهداف منظمات المجتمع المدني، تحفيز المجتمع ليستعيد المبادرة وإنهاء النظرة السوداوية، وحماية المجتمع من نفسه ومواجهة الانقسامات والأزمات، والمساهمة في التنمية الاقتصادية والضغط من أجل تحقيق التوزيع العادل للثروات، وتبني المشروع الوطني وعبور التخندقات الطائفية والقومية، والمساهمة الفاعلة في مكافحة الفساد بشكل منهجي”.


مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة