الأخبار العاجلة

وزيرالتجارة: العراق يشكل ثقلا سياسيا واقتصاديا على مستوى المنطقة والعالم

قدم بندا للقمة العربية بوضع حد لعمليات تجنيد الأطفال

بغداد ـ الصباح الجديد:

قال وزير التجارة الدكتور محمد هاشم العاني ان العراق يلعب دورا محوريا في محيطه العربي وانه يشكل ثقلا سياسيا واقتصاديا على مستوى المنطقة والعالم.
واوضح الوزير خلال مشاركته في اجتماعات القمة العربية واشرف على فعاليات الوفد العراقي الذي شارك في اجتماعات المجلس الاقتصادي والاجتماعي الذي سبق انعقاد القمة وناقش عدة بنود بهدف تفعيل العمل العربي المشترك وتحقيق التكامل الاقتصادي بين الدول العربية .
وأفاد بيان صادر عن الوزارة، بان الوفد العراقي في اجتماعات المجلس الاقتصادي والاجتماعي كان فعالا في تهيئة البنود التي تتعلق بالجوانب الاقتصادية والاجتماعية وتحقيق التوافق عليها لتهيئتها الى القادة العرب الذين صادقوا عليها خلال اجتماعاتهم في العاصمة التونسية مؤخرا .
وكان العراق قدم موضوع البند التاسع المعروض على القمة والخاص بوضع حد لعمليات تجنيد الأطفال ضمن العصابات الإرهابية.
واكد اجتماع المجلس الاقتصادي والاجتماعي على التكامل الاقتصادي ومعالجة الاسباب الاجتماعية المؤدية للارهاب ووضع حد لعمليات تجنيد الاطفال ضمن العصابات الإرهابية (عصابات داعش كانموذج) وإنشاء المجموعة العربية للتعاون القضائي وهي بنود طرحها وفد العراق ، لافتا الى ان الاجتماع شدد ايضا على اهمية التمكين الاقتصادي وتم إدراج هذا البند بناء على مذكرة المندوبية الدائمة لدولة فلسطين
وتضمن الاجتماع مناقشة مقترح انشاء المركز العربي الاستشاري للاسهام في التحقيق بالحوادث البحرية وتم إدراج هذا البند بناء على مذكرة الاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري ، فيما شمل البند الخامس الخطة التنفيذية للاستراتيجية العربية للاسكان والتنمية الحضرية المستدامة وتم إدراج هذا البند استنادا إلى قرار مجلس وزراء الإسكان والتعمير العرب ، اما البند السادس فتضمن التحرك العربي في مفاوضات تغير المناخ والتعامل مع قضايا تغير المناخ.
وجرى التاكيد ايضا على شرعية اخلاقيات العلوم والتكنولوجيا في المنطقة العربية اضافة الى دعوة العلماء العرب للانخراط في مشروع القمر الصناعي العربي ، وتم اعتماد كل مشروعات القرارات المعروضة على المجلس ولم يتم تأجيل أى مشروع وكان هناك تعديلات طفيفة على بعض القرارات .
وكان وزير التجارة قد اكد قبيل مشاركته في مؤتمر القمة العربية على دور العراق المحوري في قضايا العرب المصيرية فضلا عن الدور الذي يلعبه في استقرار المنطقة بعد انتصاره على التنظيمات الارهابية والعودة الى موقعه الريادي في المنطقة والعالم الامر الذي يشكل ثقله السياسي والاقتصادي.
على صعيد متصل عقدت الشركة العامة لتصنيع الحبوب في وزارة التجارة اجتماعا مشتركا مع ممثلين عن منظمة الغذاء العالمي ودائرة الهجرة والمهجرين لبحث اوضاع النازحين في مخيمات نينوى واربيل .
واوضح مدير عام الشركة المهندس جاسم محمد العامري ان الاجتماع تناول مواضيع عديدة تتعلق باوضاع النازحين والعائلات المتواجدة بمخيمات النزوح في المحافظتين ، مشيرا الى ان موضوع توفير مفردات البطاقة التموينية كان له الحيز الاكبر في التباحث ، حيث تم تقديم شرح مفصل عن آلية تجهيز المخيمات بمادة الطحين .
من جانبه ابدى وفد المنظمة ارتياحيه لعمل الشركة وما توفره للعائلات النازحة من مادة الطحين الجيد باوقات منتظمة حسب الخطة التسويقية التي تولي العوائل النازحة بالمخيمات اهمية قصوى .
من جانبها أعلنت الشركة العامة لتجارة المواد الغذائية عن استنفار جهودها في بغداد والمحافظات للحفاظ على خزينها في المخازن ، معلنة عن مجموع ما جهزته للمحافظات من مواد البطاقة التموينية.
وقال مدير عام الشركة المهندس قاسم حمود منصور، في بيان تلقت «الصباح الجديد»نسخة منه إن «فروع ومواقع الشركة العامة لتجارة المواد الغذائية في المحافظات المهددة بالفيضانات باشرت تواجدها في الفروع على مدار (٢٤) ساعة، من خلال تشكيل خلية ازمة لكل الفروع وباشراف مباشر من ادارة الشركة في بغداد».
وأضاف، أن «الشركة وضعت خططا سريعة التنفيذ للحفاظ على خزين الشركة ومخازنها والعاملين فيها في حالة حدوث الفيضانات، من خلال تشكيل لجان فنية متخصصة وباشراف ادارات الفروع وبالتنسيق مع الدوائر الخدمية في المحافظات»، مؤكدا «توفير مستلزمات حماية الابنية من الغرق بعد تنفيذ حملة كبرى لصيانة الادارت والمخازن والممرات المائية والسقوف ومجاري المياه خلال الاشهر الماضية في اغلب فروع المحافظات».
وتابع مدير عام الشركة، أن «ضمن خطة استنفار الجهود للحفاظ على مواقع مخازن الشركة وبأشراف مباشر من الادارة العامة فيها، تستمر مواقع وفروع الشركة بتنفيذ كل الاجراءات المطلوبة لحماية المخازن والخزين، من خلال تواجد ملاكات ادارة المواقع والفرق الفنية والطوارئ فيها وبشكل مستمر»، مشددا على انها «قامت بصيانة مجاري المياه وصيانة سقوف وابنية المخازن والانارة وغيرها من الاجراءات الاحترازية لحماية الموظفين والعاملين وابنية الشركة».
وبين المدير العام أنه «برغم سوء الاحوال الجوية وخلال العطل الرسمية تستمــر فـروع ومواقع بغداد والمحافظات في الشركة العامة لتجارة المواد الغذائية بتسلم وتجهيز مفردات البطاقة التموينية لمادتي (السكـر وزيـت الطعـام ) ضمن خطة تسويقية اعدتهـا أدارة الشركـة».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة