الأخبار العاجلة

فان غال : دي ماريا لن يقدم حلاً فورياً لمشكلات مانشستر يونايتد

لندن ـ وكالات:
قال الهولندي لويس فان جال مدرب مانشستر يونايتد إن الجناح الارجنتيني انخيل دي ماريا لن يقدم حلا فوريا لمشاكل النادي المنتمي للدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بعد انضمامه من ريال مدريد الاسباني في صفقة قياسية بريطانية.
وكان فان جال يتحدث بعد هزيمة يونايتد 4-صفر أمام مضيفه ميلتون كينيز دونز المنتمي للدرجة الثالثة في الدور الثاني بكأس رابطة الأندية الانجليزية وهو ما زاد من معاناة الفريق في بداية الموسم الجديد.
وقال فان جال لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية بعد انضمام دي ماريا مقابل 59.7 مليون جنيه استرليني (98.77 مليون دولار) «أعتقد ان دي ماريا يمكنه المساهمة وهذا مهم للغاية لكن لا يجب علينا ان نتوقع تغيير أمورنا بداية من الغد.»
وأضاف «يجب عليه التكيف مع الثقافة في انجلترا وثقافة الدوري الانجليزي الممتاز وفلسفة مانشستر يونايتد.»
وتابع «سيساهم بقوة في طريقتنا في اللعب. انه لاعب مبدع. يمكنني تغيير طريقة اللعب مع وجود دي ماريا. يمكنه اللعب كجناح وفي خط الوسط أيضا.»
ولم يحقق فان جال أي انتصار في ثلاث مباريات رسمية قاد فيها يونايتد هذا الموسم.
وجاءت الهزيمة المذلة أمام ميلتون بعد الخسارة 2-1 أمام سوانزي سيتي وهي الأولى ليونايتد في الجولة الافتتاحية للدوري منذ 1972 ثم التعادل 1-1 مع سندرلاند في المسابقة.
وأشاد فان جال برد فعل جماهير يونايتد المخلصة في مباراة سوانزي وطالبهم بالاستمرار في الصبر على الفريق أثناء محاولته اعادة بناء الصفوف.وقال فان جال «الجماهير يجب ان تثق في فلسفتنا. نحن نبني فريقا لا يمكن صناعته في شهر أو حتى في عام واحد.»وأضاف «هزيمة الثلاثاء محزنة للغاية لكن أتمنى ان تستمر الجماهير في ثقتها بالنادي وفي فلسفتنا لانها تستغرق وقتا.»
وتابع «نعلم تماما ما نفعله. خسرنا في كأس الرابطة لذلك الليلة كلفتنا فرصة المنافسة على لقب وهذا يثير الاحباط.»
وستكون المباراة القادمة ليونايد أمام بيرنلي الصاعد حديثا في الدوري الانجليزي يوم السبت المقبل.
على صعيد متصل، لا يزال اد وودورد صانع صفقات مانشستر يونايتد يعاني من الضغوط لسد الثغرات التي ظهرت في صفوف الفريق خلال أول مباراتين بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم رغم التعاقد مع الجناح الارجنتيني أنخيل دي ماريا في صفقة قياسية بريطانية.
وانضم دي ماريا من ريال مدريد الاسباني مقابل 59.7 مليون جنيه استرليني (98.79 مليون دولار) ليرتفع ما أنفقه يونايتد هذا الصيف الى ما يزيد على 130 مليون جنيه استرليني في محاولة لاعادة بناء الفريق وتدعيم صفوفه.
ورغم هذا تشعر الجماهير بان يونايتد لم يفعل ما يكفي في سوق الانتقالات لتعويض الفشل في تدعيم الصفوف بالموسم الماضي وهو ما أدى لتوجيه انتقادات الى وودورد نائب رئيس النادي.
وبعد الحصول على نقطة واحدة من أول مباراتين في الدوري أمام سوانزي سيتي وسندرلاند تحسرت جماهير يونايتد عبر كافة الوسائل على الضعف الواضح في التشكيلة والحاجة الملحة لتدعيم صفوف الفريق.
وفي الوقت الذي سيضيف فيه دي ماريا الابداع الى الخط الأمامي في ظل معاناة واضحة فان التعاقد مع الجناح الارجنتيني لن يحل المشاكل التي ظهرت في الدفاع وخط الوسط.
ورحل الثلاثي المكون من نيمانيا فيديتش وباتريس ايفرا وريو فرديناند وهم من أكثر المدافعين خبرة عن يونايتد بعد نهاية الموسم الماضي ويبدو حاليا ان الفريق يفتقد القيادة والتنظيم في الخط الخلفي.
ورغم انضمام ماركوس روخو ولوك شو فانه من المستبعد ان يتمتع أحدهما بنفس مكانة من رحلوا عن الفريق مؤخرا.
كما يبدو يونايتد في حاجة ملحة للاعب في قلب خط الوسط يمكنه السيطرة على مجريات اللعب وجاء التعاقد مع اندير هيريرا ليعتقد كثيرون انها خطوة في الاتجاه الصحيح لكن هذا ليس الحل لعلاج معاناة الفريق في هذا المركز.
وألقت الجماهير باللوم على المدرب السابق ديفيد مويز في العروض الضعيفة للفريق بالموسم الماضي عندما احتل المركز السابع في الدوري ليفقد منصبه بعد ذلك كما واجه وودورد انتقادات المشجعين أيضا بسبب الفشل في اتمام صفقات بارزة.
وارتبطت أسماء جاريث بيل وكريستيانو رونالدو وسيسك فابريجاس بيونايتد العام الماضي لكن لم ينجح الفريق في ضم أي منهم رغم تعهدات وودورد بان النادي يستطيع اتمام صفقة قياسية عالمية اذا ما دعت الحاجة الى ذلك.
وجاء التعاقد مع دي ماريا ليؤكد يونايتد انه لا يزال ضمن أكبر أندية العالم رغم غيابه عن دوري ابطال اوروبا هذا الموسم.
لكن وودورد الذي تولى منصبه بعد استقالة ديفيد جيل العام الماضي أمامه أقل من أسبوع على نهاية فترة الانتقالات لكي يوضح للجماهير قدرته على ضم اللاعبين الذين يحتاجهم المدرب الهولندي لويس فان جال من أجل اعادة يونايتد الى مكانته المرموقة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة