الأخبار العاجلة

حكومة بابل تعاني من عجز مالي بسبب تأخر الموازنة

تسعى لأستثمار واردات المحافظة

بابل – نورس محمد:

ذكرت عضو مجلس محافظة بابل فوزية الجشعمي ان الحكومة المحلية تعاني من عجز مالي بسبب تخبط سياسة بعض الوزارات ما اثر سلبا على بقية الدوائر الحكومية داخل المحافظة. واضافت الجشعمي في تصريح لـ (الصباح الجديد) :ان الحكومة المحلية تسعى الى سد هذا العجز من خلال استثمار بعض واردات المحافظة ومازالت الدوائر الخدمية تنتظر المنح من اجل صرف المستحقات الخاصة بهم لكنها قليلة ولا تكفي لسد احتياجاتهم.

واضافت الجشعمي ان اعداد العاملين اكثر من الفي عامل متوزعين في عموم المحافظة البعض منهم ترك العمل والتحق بصفوف قوات الجيش. 

الى ذلك قال نائب رئيس مجلس بابل عقيل الربيعي ان بعض النواب والمسؤولين في المحافظة عمدوا على زيادة اعداد العاملين في جميع المؤسسات الحكومية وخصوصا البلدية بهدف استحصال اصواتهم في يوم الانتخابات البرلمانية ما ادى الى حدوث زيادة غير طبيعية في الدوائر ما دفع وزارتي المالية والبلديات بإصدار قرار تقليص اعداد العاملين .

واضاف الربيعي ان اغلب عمال التنظيفات يعانون من تجاوز المدراء والمشرفين على حقوقهم الانسانية ومستحقاتهم حيث البعض من الموظفين يقومون بسرقتهم وعدم الاهتمام بهم ، مؤكدا ان ادارات الاقضية والنواحي التابعة لديوان المحافظة تعاني من عجز في الميزانيات ولابد من معالجتها بالإسراع في اقرار الموازنة الاتحادية لسد العجز الحاصل. 

ودعا الربيعي الوزارات بإيجاد حلول سريعة وتفادي قطع ارزاق العاملين ، مشيرا الى ان معظم الاحياء تعاني من اهمال واضح وتراكم النفايات والمياه الآسنة بين الازقة بسبب قطع ارزاق الالاف من عمال التنظيف. 

من جانب اخر أعلن المجلس عن الغاء قرار سابق اتخذه لتخصيص مبلغ 3 مليارات دينار الخاصة بمشروع الطوارئ لدعم الاجهزة الامنية والمتطوعين. 

وقال رئيس مجلس بابل رعد حمزة الجبوري إن مجلس محافظة بابل الغى بالاجماع وخلال جلسته الاعتيادية قراره السابق بتخصيص مبلغ 3 مليارات دينار من خطة تنمية الاقاليم والخاصة بمشروع الطوارئ لدعم الاجهزة الامنية والمتطوعين بسبب رفض وزارة التخطيط تخصيص هذه الاموال لان مبالغ خطة تنمية المشاريع مخصصة للمشاريع فقط. 

وأضاف الجبوري أن «مكتب المحافظ ارسل كتابا للمجلس يبلغه فيه رفض الوزارة تخصيص المبلغ لمشروع الطوارئ مطالبا الحكومة التنفيذية في بابل بـ»إيجاد حل سريع من اجل توفير الاموال لدعم الاجهزة الامنية والمتطوعين.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة