الأخبار العاجلة

داعش تجلد 7 شباب بجرم “المحيبس”

ديالى ـ علي القيسي: 

كشف مصدر امني في ناحية السعدية (شمال شرق بعقوبة)، أمس الاحد، لـ “الصباح الجديد”، عن قيام تنظيم داعش بجلد 7 من الشباب (20) جلدة لكل منهم، في احدى الساحات العامة بتهمة الاساءة لشعائر رمضان الكريم، بعد مشاركتهم بلعبة المحيبس الشعبية.

وقال المصدر الامني ان “تنظيم داعش حرم لعبة المحيبس الشعبية بفتوى شرعية قبل اكثر من اسبوع وعدها نوعا من اللهو الذي يبعد المسلم عن العبادة والجهاد في سبيل الله”، لافتا الى ان “التنظيم حذر من ان العقاب سيكون اكثر واشد قسوة في حال تكرار تجاوز تعليماته ، بعد ان قام بتجنيد اعداد من الصبيان لمد التنظيم بالمعلومات عن الشباب الذين يسيئون لشعائر شهر رمضان المبارك”.

من جانبه اكد مدير ناحية السعدية احمد الزركوشي ان “تنظيم داعش يسعى الى ترسخ افكاره المتطرفة وجعلها حقيقة واقعة على ارض الميدان من خلال استعمال القوة عبر عمليات من القتل والاعدامات ، مضيفا ان التنظيم حرم الكثير من المظاهر المتعارف عليها خلال شهر رمضان بعد ان هدد كل من يخالف تعاليمه بالعقاب والقصاص”.

ويؤكد المواطن احمد الجبوري ان “التنظيم عمد الى تحريم الكثير من مفردات الحياة اليومية منذ سيطرته على ناحية السعدية واصبحت ظاهرة تنفيذ القصاص والعقاب في الساحات العامة من المفردات اليومية داخل الناحية”، لافتا الى ان “التنظيم حرم الكثير من المظاهر والالعاب الشعبية والفلكلورية والعادات والتقاليد التي تقام في شهر رمضان اضافة الى منعه التدخين والحلاقة ( قص الشعر ) كما منع خروج النساء الى الاسواق للتسوق والتزود بالمواد الغذائية ، مشيرا الى ان الحياة في الناحية اصبحت جحيما لا يطاق مما دفع الكثير من الاسر والشباب الى النزوج ومغادرة الناحية الى المناطق المجاورة” .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة