الأخبار العاجلة

افتتاح مهرجان أسبوع معهد الحرف والفنون الشعبية

بحضور شخصيات متعددة التخصصات
بغداد – ظفار اسماعيل:

تم برعاية وزير الثقافة والسياحة والأثار فرياد رواندزي افتتاح مهرجان أسبوع معهد الحرف والفنون الشعبية وسط حضور مكثف من قبل شخصيات متعددة الاختصاصات حيث ابتدأ المهرجان بافتتاح معرض موسع لنتاجات الطلاب للعام الدراسي الحالي، ثم القى الدكتور شفيق المهدي مدير عام دائرة الفنون كلمة بالمناسبة أعقب ذلك كلمة لعميد المعهد الأستاذ عدنان صدام وكلمة من قبل نائب مجلس محافظة بغداد الدكتورة ايمان البرزنجي.
وقد عبر الحضور عن اعجابهم وسعادتهم لما لمسوه من مستوى رائع في اعمال طلبه المعهد وقد بدت ملامح التفاعل والفرح واضحة على وجوه المدعوين عامة ومدير عام دائرة الفنون الأستاذ الدكتور شفيق المهدي الذي يعد من اهم الداعمين والساعين الى تطوير نشاطات المعهد.
وعبر الدكتور شفيق المهدي عن فرحته بهذا الكرنفال عن طريق الإشادة بملاك المعهد التدريسي والإشارة الى نشاطهم وعبر عن اعتزازه وفرحته بالأعمال الرائعة التي قدمها طلبه المعهد قائلاً: هذه السنة الإنتاج مدهش والنشاط على أوجه ونسعى للاتجاه الى العمل الإنتاجي وتسويق منتجاتنا تجارياً، أنا سعيد بإنجازات هذا العام وبعض الطلبة هم أساتذة بحد ذاتهم ونقدر مجهود مدير المعهد الأستاذ عدنان صدام وأساتذة المعهد لتميزهم هذا العام وبذلهم جهود رائعة للارتفاع بمستوى الطلبة.

حضور مميز
من الشخصيات المميزة التي حضرت افتتاح هذا الكرنفال السيدة ايمان البرزنجي والتي لم تستطع إخفاء دموعها وسط مشاعر التأثر بجمال الاعمال الفنية التراثية التي قدمها الطلبة، وروعه جو التعاون والابداع السائد في اروقه هذا المحفل التراثي المهم الذي لم ينل حقه من التركيز والرعاية والاهتمام، كما وشرف الكرنفال حضور عماده الكلية العسكرية الذين عبروا عن رغبتهم في التعاون المشترك مع المعهد عن طريق إقامه معارض داخل الكلية العسكرية والاتفاق على تنفيذ الاعمال داخل بناية الكلية ومعاون الأستاذ فلاح العاني مدير دائرة العلاقات العامة في وزاره الثقافة والسياحة والاثار وعميد معهد الفنون التطبيقية برفقه ملاك المعهد .
كما وكان من بين المهنئين الاستاذ ازمر مدير مديريه التراث الشعبي، والذي عبر عن فرحته ومساندته لأساتذة وطلاب المعهد وتهنئتهم على نجاح اليوم الأول من عروض المهرجان.

اليوم الأول
تضمن عرض قسم الخياطة حيث قدم عرض موسع للأزياء العراقية التي تعود لحضارات العراق المتعاقبة بدء بالحضارة السومرية وانتهاء بالأزياء الشعبية الحديثة، هذا وقد تخلل العرض تقديم شرح مفصل عن كل زي وعن الحضارة التي يمثلها وبعض الشخصيات البارزة لتلك الحقبة الزمنية.
وقد عمل الأستاذ نصير النقاش على اضافه بصمه مميزه لعرض الأزياء حيث حوله الى طريقه العرض المسرحي موظفا الموسيقى والدبكات الشعبية ,إضافة الى عرض لانموذج زفة عراقية بغدادية قديمة، كإضافة جميلة ومعبرة للعرض، وقد حازت الفكرة على استحسان ورضى الحضور.
كما تقدمت بقية اقسام المعهد ،بعرض أعمالهم الفنية على اروقة المعهد والتي تمثلت بعرض لوحات تراثية واعمال الحرق على الجلد والخشب والرسم على الزجاج والفخار ومنتوجات من الفخار الشعبي ، ومجسمات للخط العربي ،اضافة الى جداريات كبيره نفذت بطريقة الطرق على النحاس , وتميز قسم السجاد بتقديم قطع جميلة من السجاد العراقي حاكها الطلبة بأنفسهم مستنبطا تصاميمها من مفردات التراث الشعبي العراقي ناقلا جماله وعتقه .
وقدم قسم النحت منحوتات من خامات متنوعة تمثلت بأعمال نحتية نفذت من بالحجر والخشب والبرونز.

فنون متنوعة
يعد معهد الحرف والفنون الشعبية من المعاهد العائدة لوزارة الثقافة والسياحة والاثار حيث يتم قبول الطلبة من خريجي المرحلة المتوسطة لكلى الجنسين ويحتوي على سبعة اقسام هي على التوالي (قسم السيراميك وقسم الخط العربي وقسم الطرق على المعادن وقسم التصميم والرسم التراثي وقسم النحت وقسم السجاد وأيضاً قسم الخياطة والازياء)، ويحصل المتخرج بعد اكماله الدراسة على شهادة الدبلوم.

باقة شكر وامتنان
تقدم الطالب حسنين من قسم النحت نيابة عن زملائه بباقات شكر وامتنان الى الدكتور شفيق المهدي لدعمه وايمانه بإدارة المعهد وتهيله لجهود ادارته الراغبة بالعمل على تطوير مستوى أداء المعهد وتطوير مواهب الطلبة المنتمين له.
كما وقد عبر حسنين قائلاً: عملنا بروح الفريق وكان التعاون ما بين الطلبة والأساتذة بحث وتشجيع من الإدارة مثمر جدًا، حيث عملنا بروح الفريق الواحد وسعينا الى ابراز مواهبنا في هذا المهرجان ولم نتقيد بوقت او كلفة مادية حيث كنا نستمر بالعمل حتى ساعات متأخرة بعد الدوام الرسمي وكان الشعور بالانتماء والرغبة بالتميز هي اهم حافز دفعنا لإبراز قدراتنا واثبات جدارتنا للدكتور شفيق المهدي والأستاذ عدنان صدام وان رعايتهم لنا وثقتهم بنا كانت في محلها.
لقد قمت بتنفيذ عمل نحتي مجسم بحجم كبير يدور موضوعه حول شخصية ملك اشوري اضافة الى مشاركتي بتقديم عرض أزياء. بطريقة مسرحية مثلت فيها شخصية سائح وعرض مسرحي آخر سيعرض ضمن فعاليات اليوم الثاني من المهرجان باسم (ميني باص).
مازالت فعاليات مهرجان أسبوع معهد الحرف والفنون الشعبية قائما في بناية المعهد في منطقة الإسكان والدعوة عامة للجميع.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة