الأخبار العاجلة

كريستيانو يخاطر بمستقبله

مدريد ـ وكالات:
أكدت صحيفة “الكونفيدونسيال” الإسبانية  أمس الأربعاء أن نجم المنتخب البرتغالي وريال مدريد كريستيانو رونالدو يخاطر بمستقبله كلاعب إذا لم يتوقف من اللعب على الأقل لمدة شهرين، بعد أن ظهرت بوضوح إصابته في ركبته خلال مباراة البرتغال مع المانيا. وأفاد نفس المصدر أن أطباء المنتخب البرتغالي نصحوا رونالدو بالتوقف فورا أو أن إصابته قد تتفاقم ، وقد أجرى نجم ريال مدريد فحص التصوير بالرنين المغناطيسي والذي أظهر أن مستقبله في كرة القدم مهدد في حالة إستمراره باللعب. وخلال الأيام الأولى لرونالدو في البرازيل كان يظهر أن كل شيء على ما يرام في ركبته ولكن في الواقع الإلتهاب في أوتار عظمة رأس الركبة عاد من جديد وهذه المرة مع طابع خطير للغاية.
طبيب المنتخب البرتغالي نورونها كان واضحا مع كريستيانو وقال له: “إما تتوقف عن اللعب وتترك ركبتك تستريح أو مستقبلك سيكون في خطر”.
سيناريو الأشهر الأخيرة نفسه يعاد حاليا، أطباء ريال مدريد كانوا قد طالبوه بالتوقف وخصوصا خلال مباريات دوري الأبطال أمام بايرن ميونيخ أو في النهائي ولكنه تجاهل الكل وظهر ذلك في واحدة من تصريحاته: “أنا من يقرر إذا أردت اللعب أما لا!”. وطالب نورونها والذي يعتبر واحدا من الأطباء الذين يثق بهم رونالدو كثيرا بأن يتوقف بعد إجرائه لفحص التصوير بالرنين المغناطيسي ، حيث كل ما قام اللاعب بمجهود ركبته تلتهب.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة