الأخبار العاجلة

كولومبيا تبدأ المونديال بثلاثية في مرمى اليونان

الصباح الجديد ـ وكالات:
اقتنصت كولومبيا فوزا ثمينا على اليونان بثلاثية نظيفة في الجولة الأولى للمجموعة الثالثة بكأس العالم لكرة القدم المقامة في البرازيل.
ولم يستطع الدفاع اليوناني الصمود أمام الهجوم الكولومبي بعد أن استغل بابلو أرميرو كرة عرضية من خوان كوادرادو حولها داخل المرمى ليسجل أول أهداف كولومبيا بعد مرور خمس دقائق فقط من بداية اللقاء الذي أقيم في ملعب مينيراو بمدينة بيلوهوريزونتي.
وأضاف تيوفيلو غوتيريز -الذي اختاره الأرجنتيني خوسيه بيكرمان مدرب كولومبيا لتعويض المهاجم المصاب رادامل فالكاو- الهدف الثاني في الدقيقة 58 بعد أن استغل كرة رأسية من أبل أغيلار بعد ركلة ركنية لعبها جيمس رودريغيز.
وأمام أنظار فالكاو الذي تابع اللقاء من المدرجات، أضاف رودريغيز الهدف الثالث لفريقه في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدل الضائع بعد أن تلقى تمريرة بكعب القدم من كوادرادو ليسددها في المرمى.
وجاءت المباراة قوية وسريعة خاصة من جانب المنتخب الكولومبي الذي يشارك في المونديال بعد غياب دام 16 عاما ولم يتأثر بغياب مجموعة كبيرة من نجومه، في الوقت الذي قدم فيه المنتخب اليوناني أداء متوسطا، وحاول أكثر من مرة تقليص الفارق، ولكن صادف محاولاته الهجومية سوء حظ بالغ بعدما وقفت العارضة حائلا دون نجاحه في تقليص الفارق.
وحصدت كولومبيا أول ثلاث نقاط لها في المجموعة التي تضم ساحل العاج واليابان الذين يلتقيان في وقت لاحق من مساء اليوم بتوقيت البرازيل.
وأعرب أسطورة كرة القدم الأرجنتينية والعالمية دييغو مارادونا عن بالغ أسفه لعدم تمكن الكولومبي رادميل فالكاو من الاشتراك مع منتخب بلاده في مباراته الأولى في بطولة كأس العالم أمام اليونان التي انتهت بثلاثية لكولومبيا.
وأكد النجم الأرجنتيني السابق أنه كان ليضم فالكاو إلى قائمة المنتخب الكولومبي رغم إصابته. وقال مارادونا في برنامجه التلفزيوني (دي زوردا) أو (الأعسر) الذي يقدمه طوال منافسات المونديال عبر شبكة “تيلي سور” الإذاعية: “70% من حظوظ كولومبيا في التأهل صنعها فالكاو”. وأضاف مارادونا الذي استضاف فالكاو في حلقة أمس الاول من برنامجه: “لو كنت المدير الفني لاصطحبت فالكاو مع بقية الفريق”، في إشارة إلى مواطنه خوسيه بيكرمان المدير الفني لمنتخب كولومبيا، إلا إنه في الوقت نفسه أوضح أنه لا يقصد انتقاده.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة