الأخبار العاجلة

السفير الكندي يزور الموانئ ويؤكد بتوسعة الانفتاح التجاري مع العراق بالخطوط الملاحية العالمية

زيادة غير مسبوقة بالايرادات في ميناء خور الزبير

البصرة ـ سعدي السند:

اعلنت الشركة العامة لموانئ العراق عن تحقيق زيادة غير مسبوقة وبأرقام قياسية بالايرادات في ميناء خور الزبير خلال شهر آذار المنصرم مختلفة عن الفترة الماضية.
وذكر المدير العام للشركة العامة لموانئ العراق الدكتور المهندس فرحان الفرطوسي انه وبحسب توجيهات وزير النقل بأهمية وضرورة الأرتقاء بالأيرادات المينائية تستمر ملاكات ميناء خور الزبير بتحقيق زيادة متواصلة في الإيرادات لشهر اذار الماضي ، لافتاً إلى أن هذه الزيادة ستنعكس بالايجاب على كل مفاصل الشركة .
من جانبه أوضح مدير ميناء خور الزبير احمد جاسم الاسدي أن هذه الزيادة المتحققة في الإيرادات جاءت من خلال توجيهات ومتابعة المدير العام وجهود العاملين في الميناء ، مؤكداً عزم ادارة ميناء خور الزبير والملاكات العاملة فيه على تنفيذ كل الواجبات المناطة بهم وتعزيز الإيرادات وتحسين الخدمات المقدمة لزبائن الشركة .

الموانئ تستقبل السفير الكندي
واستقبلت شركة موانئ العراق السفير الكندي اولريك شانون لبحث سبل التعاون المشترك بين البلدين.
وذكر المدير العام للشركة انه استنادا لتوجيهات وزير النقل بتهيئة الاجواء المناسبة لاستقبال الوفود الرسمية الدولية لكون موانئ العراق تمثل الواجهة الاقتصادية للبلد ، معربا للسفير والوفد المرافق له عن مدى أهمية هذه الزيارة ، مبينا عن مستوى التعاون بين البلدين والعلاقات العراقية الكندية وطموح شركتنا أن يكون هناك نصيب في الاستثمارات بين الجانبين كما أننا لم نجد اي تفاعل بالوقت السابق من الجانب الكندي في الأعمال المينائية ونتمنى المساهمة الفعالة في المرحلة المقبلة .
وأضاف المدير العام ان من أولوياتنا الان هو انشاء مشروع ميناء الفاو الكبير ونأمل أن نعمل بما ينسجم مع التقدم التقني في العالم
من جانبه قدم السفير الكندي اولريك شانون التهاني على الجهود الكبيرة والمتميزة التي تقدمها الشركة ، معرباً عن مدى سعادته في زيارة محافظة البصرة وخصوصاً الموانئ ، مبيناً نوايا حكومته للإستثمار وتطوير التعاون مع العراق في المجالات التجارية والمساهمة بالعمل في القطاع المينائي وبتوسعة الانفتاح التجاري من خلال الخطوط الملاحية العالمية مقدماً الشكر والتقدير على الاستقبال الحافل الذي حظي به هو وعلي عزيز المفوض التجاري في السفارة الكندية في العراق .
وقال الربان عادل علي دشر المعاون الإداري و المالي للشركة ان الموانئ اقدم المؤسسات المهنية في العراق والمنطقة والرؤى التي تمتلكها إدارة الشركة واسعة اذ ان موانئ العراق تمر بمراحل أولية من ناحية إدخال التقنيات في الأعمال المينائية .
يذكر أن موانئ العراق شهدت زيارات عدد من السفراء لدول اجنبية للأطلاع الميداني وطرح الأفكار وتجسدت هذه الزيارات بتنفيذ مشاريع واعمال مهمة في الموانئ من قبل الشركات التابعة لتلك الدول بعد التأكد من الامكانيات الاستثمارية الواعدة والموقع المميز للموانئ العراقية في عمليات نقل وشحن البضائع التجارية .
وكشفت الشركة العامة لموانئ العراق انها ماضية على وفق نظام الاتمتة والادارة الالكترونية فيما اوضحت ادارة ميناء ام قصر الشمالي ان الميناء يعمل بمعدات المناولة من الجيل السادس .
وذكر المدير العام ان الموانئ متجهة نحو تطبيق نظام الاتمتة والادارة الالكترونية وذلك بتذليل الصعاب من خلال العمل في نافذة واحدة الكترونية تختصر الاجراءات الكمركية والمينائية للزبون والشركات علما ان هذا النظام يختصر الوقت ويعظم الايرادات . وأوضح مدير ميناء ام قصر الشمالي رئيس مهندسين فرزدق عبدالرزاق ان الميناء يمتلك معدات المناولة الحديثة من الجيل السادس مثل Gantry crane و RTG وحاضنات تسهم بزيادة المناولة وسرعتها كما انه يتعامل مع 56 خطاً ملاحياً الأمر الذي يتطلب التوازن في هذه السرعة من خلال تقديم خدمة الكترونية للزبون فيما يتعلق بانجاز المعاملة وتخريج البضاعة .
هذا واشارت الاحصائيات ان اعمال المناولة في ميناء ام قصر الشمالي وصلت الى نحو 9 ملايين طن خلال عام 2020 وهو امر يعود الى سرعة المناولة وتهافت الخطوط الملاحية لايراد البضاعة للميناء.

استثمار الساحات في ميناء ام قصر الشمالي
ودعت الشركة العامة لموانئ العراق الى استثمار ساحات الخزن في ميناء ام قصر الشمالي للبضاعة المتنوعة ، فيما اكدت ان بعض الساحات ستكون لخزن السيارات المتضررة التي سمح بدخولها العراق
وقال المدير العام لشركة موانئ العراق استنادا الى توجيهات وزير النقل وجهنا بضرورة ان تُستثمر الساحات في ميناء ام قصر الشمالي لخزن البضاعة الواردة ، مؤكدا ان بعض الساحات في الميناء كساحة (80) تمتلك مساحة تستوعب اعدادا من السيارات المتضررة المسموح بدخولها البلاد وخزنها في هذه الساحة . وبين الفرطوسي ان ساحة الخزن (80 ) التي تبلغ مساحتها 95 الف متر مربع لها امكانيات متعددة الاغراض لاستيعاب انواع البضاعة حيث تمتلك اليات نمطية وشوكية وشاحنات للمناولة .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة