الأخبار العاجلة

صحة الرصافة: شفاء 11 حالة وإرتفاع نسبتهم الى 57% من الإصابات

تسجيل 29 إصابة بكورونا بين العراقيين القادمين لمطار بغداد

بغداد- الصباح الجديد :

اعلن مدير صحة الكرخ/ بغداد، الدكتور جاسب الحجامي، اول امس الخميس، تشخيص اصابة 29 بفيروس كورونا لقادمين الى العراق عبر مطار بغداد الدولي.

في حين أعلن مدير عام دائرة صحة بغداد الرصافة عن اكتساب 11 حالة جديدة الشفاء التام من فيروس كورونا ليرتفع عدد حالات الشفاء الى 110 مما يشكل 57% من الاصابات اكتسبت الشفاء في الرصافة.

ووقال الحجامي في بيان تلقته ” الصباح الجديد ” ان “المجاهدين من منتسبي دائرتنا تمكنوا من فحص ٢٢٤٤ مسافراً قادماً عن طريق مطار بغداد الدولي للأيام الأربعة الاخيرة، وتم تشخيص ٢٩ حالة موجبة و حسب الفحص الأولي كان منها ١٣ لمسافرين قادمين من دبي و ٩ من القاهرة و ٤  من اسطنبول و ٣ من عمّان”.

وأشار الى انه “تم عزلهم في مستشفيات دائرتنا و دائرة صحة الرصافة بإنتظار النتائج التوكيدية النهائية ليتم بعدها تسفيرهم الى محافظتهم”.

في حين أعلن مدير عام دائرة صحة بغداد الرصافة عبد الغني الساعدي عن اكتساب 11 حالة جديدة الشفاء التام من فيروس كورونا ليرتفع عدد حالات الشفاء الى 110 مما يشكل 57% من الاصابات اكتسبت الشفاء في الرصافة.

وقال الساعدي في بيان تلقت ” الصباح الجديد ” نسخة منه، ان “11 حالة جديدة من المصابين بفيروس كورونا اكتسبت اليوم الشفاء التام هم لرجل بعمر 59 سنة وامرأتان بعمر 32 سنة وامرأة بعمر 52 سنة من مدينة الصدر وشاب بعمر 17 سنة ورجل بعمر 66 سنة وامرأة بعمر 27 سنة واخرى بعمر 80 سنة من اهالي منطقة الزعفرانية “.

وأضاف ان “الحالات الأخرى التي اكتسبت الشفاء هي لرجل بعمر 42 سنة من الآمين الثانية ورجل بعمر 67 عاما من منطقة ام الكبر والغزلان وامرأة بعمر 42 سنة من أهالي منطقة المعامل”.

وأوضح الساعدي، ان “الحالات بدت عليهما علامات الشفاء وتم اجرت لهما مجددا مسحات مختبرية وجاءت النتائج سالبة تؤكد اكتسابهم الشفاء واخرجوا من المستشفى”، مبينا ان “شفاء الحالات جاء بعد عناية خاصة وبروتكول علاجي استمر لعدة ايام فضلا عن المتابعة الدورية من قبل ملاكات الصحة والخدمات العلاجية  على مدار الساعة”.

وتابع ان “عدد حالات الشفاء في جانب الرصافة ارتفع الى 110 حالات شفاء مما يعني شفاء 57% من الاصابات المسجلة في جانب الرصافة من بغداد”.

من جهة أحرى  اعلنت دائرة مدينة الطب في العاصمة بغداد، اول الخميس، شفاء ثلاث إصابات من فيروس كورونا المستجد.

وذكرت الدائرة في بيان مقتضب تلقت ” الصباح الجديد ” نسخة منه، أن “ثلاث حالات إصابة بفيروس كورونا تماثلت للشفاء “.

وقدأعلنت وزارة الصحة والبيئة،اول امس الخميس عن  تسجيل 19 اصابة جديدة بفيروس كورونا وحالة وفاة وحيدة فضلاً عن تعافي 44 مصاباً وذلك بعد ساعات من تحذيرات مقلقة .واشارت لوجود مخاطر من ارتفاع معدل الاصابات بسبب عدم الالتزام بحظر التجوال وعودة كورونا لمرضى تعافوا منه.

وعلى الصعيد ذاته اكدت خلية الازمة النيابية، ان البلازما المأخوذة من المتعافين من فيروس كورونا يمكن تخزينها لـ3 سنوات، فيما أشار الى امكانية الاستفادة منها إذا ما عاد الوباء في الشتاء المقبل.

وقال عضو الخلية، حسن خلاجي، على هامش لقائه بالفريق الطبي القائم على تقنية العلاج بالبلازما الماخوذة من المرضى المتعافين من كورونا، إن على “وزارة الصحة الى وضع خطة عاجلة لجمع الامصال من المرضى المتعافين على ان يجري سحب الدم بعد اسبوعين مباشرة من خروج المتعافي من المستشفى”، عازياً السبب إلى أن “الاجسام المضادة للفيروس والتي تتكون في اجسام المصابين المتماثلين للشفاء تصل الى ذروتها بعد اسبوعين من اخر تحليل منفي وتبدأ بعدها بالتناقص”.

وأضاف خلاطي: “حتى وإن لم نستفد منها للمرضى الراقدين حاليا فإنه وحسب راي الفريق الطبي المختص يمكن تخزينها لمدة ٣ سنوات والاستفادة منها في حالة وجود وباء في الشتاء المقبل”، مؤكداً انه “بحسب التقنية الجديدة يمكن للمصل الماخوذ من شخص واحد ان يعالج ٦ مرضى”.

وثمن “دور الفريق الطبي القائم على تقنية العلاج بالبلازما الماخوذة من المرضى المتعافين من كورونا في محافظة البصرة، مؤكداً انها اول محافظة في العراق بدأت باستعمال هذه التقنية”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة