الأخبار العاجلة

البصرة .. تحدد أعلى سعر للخضر والفواكه وتحذر من تجاوزها

البصرة – الصباح الجديد :

طمأنت قيادة شرطة البصرة، أهالي المحافظة على ضبط أسعار الخضر والفواكه.

وذكر بيان لها تلقت ” الصباح الجديد ” نسخة منه، ان “مفارز مديرية شرطة محافظة البصرة تتفقد أسعار المواد الغذائية و الخضار يومياً حرصاً منها على عدم استغلال الأوضاع الراهنة من قبل أصحاب العلوات ومراكز التسوق بشأن  رفع الأسعار واستغلال حاجة الناس”.

وأضاف “نطمئن المواطنين من أبناء المحافظة إننا مستمرون بمراقبة الأسعار وان الوضع لحد ألان تحت السيطرة ولا توجد إي زيادة فيها و يحتم علينا الواجب الوطني والإنساني إن نكون يدا واحدة في محاربة هذا الفيروس وسائر المخاطر التي تواجه البلد”.

ونشرت شرطة البصرة قوائم أسعار الخضار والفواكه بتاريخ اليوم الأحد” . مشيرة الى “أن الأسعار التي ثبتتها هي حد أعلى لا يجوز تجاوزها في علوات الخضار والفواكه في مراكز و اقضية و نواحي المحافظة”.

في حين أكد قائممقام قضاء الزبير، عباس ماهر في وقت سابق  ، على الحفاظ على سعر الطماطم ، مشيرا الى وجود اكثر من 2000 مزرعة للطماطم في القضاء وبارقام انتاج فاقت الموسم الماضي.

وقال ماهر في تصريح لـه  إن ” قضاء الزير يحتوي على اكثر من 2000 مزرعة لمحصول الطماطم بمساحة أكثر 17500 دونم”، لافتا إلى ان”المزارعين يعملون على زيادة الإنتاج لرفد السوق والاعتماد على المنتج المحلي كليا”.

وأشار الى أن “زيادة الإنتاج جاءت بسبب زيادة المساحات الزراعية وغلق الحدود وعدم تأثر الزراعة بتقلبات الطقس والقضاء نهائيا على حشرة حفار الورق التي تصيب محصول الطماطم”.

واضاف ماهر ان” اللجان المسؤولة في المحافظة مستمرة في متابعة الأسعار المحلية وتمنع أي ارتفاع لها في ظل الازمة الحالية”، مبينا ان” اغلب المحاصيل الزراعية متوفرة محليا ولا تحتاج الى استيرادها من الخارج”.

من جانبها دعت وزارة الزراعة المواطنين،الى عدم تخزين المواد الغذائية لوجود وفرة محلية كبيرة، مبينة انها ابرمت اتفاق مع وزارة النقل لنقل المواد الغذائية بين المحافظات في ظل اجراءات الحظر لضمان ديمومة توفرها.

وقال مستشار الوزارة مهدي القيسي  ان “اغلبية المواد الغذائية والمنتجات الحيوانية متوفرة بكثرة اكثر من الاستهلاك المحلي”.واضاف انه “لاداعي لأي مخاوف من نقص المواد الغذائية خاصة ان اغلبها متوفر محليا من دون الحاجة الى الاستيراد”، لافتا الى ان “ العراق يتغذى بالموسم الحالي على طماطة البصرة فضلا عن توفر المنتجات الحيوانية العراقية”.

واوضح ان “بعض المواطنين خزنو المواد الغذائية تخوفا من شحته ولا داعي لذلك  في ظل توفرها واستقرار اسعارها”، لافتا الى ان “وزارة الزراعة اتفقت مع وزارة النقل لنقل المواد الغذائية بين المحافظات في ظل حظر التجوال لضمان ديمومة توفرها في عموم المحافظات”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة