الأخبار العاجلة

المتحدث باسم حكومة الاقليم: تعليق الدوام الحكومي واعفاء أصحاب الإيجارات

أكد للصباح الجديد الاتفاق مع إيران على تنظيم الحركة التجارية بما يحفظ سلامة المواطنين

السليمانية – عباس كاريزي:

قررت اللجنة العليا لمكافحة فايروس كورونا في اقليم كردستان، تعليق الدوام الرسمي في جميع المؤسسات والدوائر الحكومية في الإقليم لمدة شهر منعاً لتوسع انتشار الفايروس.
وعقدت اللجنة اجتماعا صباح أمس الاثنين برئاسة نائب رئيس حكومة الاقليم قباد طالباني في اربيل وقررت خلاله عقب مناقشات معمقة تعليق الدوام في جميع الدوائر والمؤسسات الحكومية في الاقليم، اضافةً الى اعفاء استيفاء الإيجارات من أصحابها لمدة شهر واحد، وذلك في سياق اجراءاتها الاحترازية لمنع انتشار فايروس كورونا، على ان يدخل قرار تعليق الدوام حيز التنفيذ ابتداء من يوم غد الأربعاء.
بدوره اكد المتحدث باسم حكومة الاقليم جوتيار عادل اتفاق حكومة الاقليم مع ايران على تنظيم الحركة التجارية بما يحافظ على صحة وسلامة المواطنين.
واوضح في حديث للصباح الجديد، ان حكومة الاقليم اتخذت منذ الساعات الاولى العديد من الاجراءات الوقائية ضد فايروس كورونا، والتي تتمثل بتنظيم التعاملات التجارية مع ايران وتركيا ووحجر المواطنين العائدين من الجمهورية الاسلامية بنحو لايؤثر على سلباً على الحياة الطبيعية اليومية للمواطنين، وكذلك منع دخول رعايا الدول التي انتشر فيها الفايروس.
واضاف، ان الاجراءات الاحترازية تتضمن عزل وحجر المواطنين العائدين من إيران بعد اجراء الفحوصات المطلوبة لهم في المنافذ الحدودية، لمدة لا تقل عن 14 يوماً للتأكد من سلامتهم والسماح لهم بالعودة الى ذويهم بعد انهاء مدة الحجر والتأكد من عدم اصابتهم بالفايروس.
واضاف،»اتفقنا مع ايران على تنظيم التبادلات التجارية بما يضمن السلامة الصحية ويمنع تفشي الفايروس بين المواطنين من الجانبين، واردف سيتم القاء القبض على المواطنين الذين يسلكون طريق التهريب للعودة من ايران تلافياً من وضعهم في الحجر الصحي، مؤكدا ان وزارة الصحة تؤكد في اسماء العائدين وستقوم بالتعاون مع قوات الاسايش بالبحث عن المواطنين العائدين من ايران وستقوم بوضعهم في الحجر الصحي لحين التأكد من سلامتهم من الاصابة بالفايروس واكمال المدة المطلوبة للحجر الصحي.
وبينما اكد عادل ان الاولوية القصوى لدى حكومة الاقليم تأمين مرتبات الموظفين اشار الى تخصيص ميزانية لازمة للتصدي ومواجهة تفشي فايروس كورونا، وقال طالبنا منظمة الصحة العالمية بتقديم المساعدة المطلوبة لحكومة الاقليم كما ان الحكومة الصينية قامت مشكورة بارسال 200 الف كمامة الى وزارة الصحة في حكومة الاقليم اضافة الى المملكة الاردنية، كما نتوقع ان تقوم دول اخرى بتقديم المساعدات المطلوبة لحكومة الاقليم.
واوضح ان الاجراءات الاحترازية التي اتخذتها حكومة الاقليم بتقليل الدوام ومنعه في عدد من الدوائر والمدارس والجامعات حضي بتقدير دول عدة ونحن نتقدم على بغداد بعدة خطوات في اطار الاجراءات التي اتخذناها لمواجهة ومنع تفشي الفايروس.
وكانت وزارة الصحة في اقليم كردستان قد اعلنت مساء الاحد تسجيل ثلاث حالات جديدة مصابة بفايروس كورونا في الاقليم، ليرتفع بذلك عدد الاصابات الى 13 حالات.
وقالت الوزارة في بيان تسلمت الصباح الجديد نسخة منه «ان الفحوصات الطبية التي اجريت لـ 56 شخصا ، اظهرت اصابة ثلاثة منهم بفيروس كورونا».
واضافت «ان احدى المصابات هي شقيقة المرأة التي اصيبت بالفيروس في اربيل» ، مشيرة»الى ان الشخصين الاخرين هما من الذين كانا لهما تماس مباشر مع الشخص الذي توفي في السليمانية بسبب فيروس كورونا».
واوضحت وزارة صحة اقليم كردستان «تسجيل 13 حالة بفيروس كورونا لحد الان في الاقليم» ، مشيرا الى «وفاة احدهم وشفاء اخر، مع استقرار الاوضاع الصحية للمصابين الاخرين وهم تحت الرعاية الطبية».
الى ذلك نفى مستشفى طوارئ غرب أربيل صحة فديو متداول لرجل يتحدث باللغة العربية عن «مؤامرة لنشر فيروس كورونا» ويزعم أنه طبيب، حيث أكد المستشفى ملاحقة من يحاولون «إشاعة البلبلة» قانونياً.
وقال مستشفى طوارئ غرب أربيل في توضيح إلى الرأي العام: «للأسف نشرت بعض الصفحات اللامسؤولة قيام شخص يدَّعي بأنه طبيب بالإدلاء بمعلومات مغلوطة وغير مسؤولة باسم المستشفى».
وتداولت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لشخص يُعرف نفسه بأنه الدكتور عمر الحديدي من مستشفى طوارئ غرب أربيل ويتحدث عن وجود حالات إصابة بفيروس كورونا، مدعياً بأن «هناك مؤامرة من السفارة الأميركية في بغداد لتوزيع قبعات تحتوي على الفيروس بغية نشر كورونا بين الشباب العراقي».
وأضاف،»نحن في إدارة المستشفى وفي الوقت الذي ننفي فيه صحة هذا الادعاء، نعلن اتخاذ الإجراءات القانونية لملاحقة هذا الشخص الذي يحاول إشاعة البلبلة».
وأشار البيان إلى مفاتحة الجهات المعنية بهذا الغرض، مؤكداً أنه «لم تُسجل أي حالة إصابة بفايروس كورونا في مستشفى طوارئ غرب أربيل».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة