الأخبار العاجلة

“كمامات فلتر” و”شكسبير في البرلمان” تضيئان مهرجان لبنان المسرحي الدولي

الصباح الجديد – وكالات:
كان المسرح العراقي حاضرا ضمن عروض الدورة الثانية من مهرجان لبنان المسرحي الدولي «تيرو الفني الدولي» الذي اختتمت فعالياته يوم الخميس الماضي على خشبة المسرح الوطني اللبناني في مدينة صور تحت شعار “الفنّ من أجل التغيير” بمشاركة فرق مسرحية من دول عربية وأجنبية هي المغرب وتونس والجزائر وليتوانيا وايران ومصر والأردن والبرازيل وفرنسا وليتوانيا وفلسطين اضافة الى لبنان والعراق الذي شارك مبدعوه بعرضين مسرحيين هما “كمامات فلتر” اخراج وتمثيل مصطفي الهلالي ،و”شكسبير في البرلمان” للفنان مقداد المقدادي، اضافة لهذين العرضين شهد المهرجان عروضا متنوعة منها: مسرحية”أدرينالين” لأسماء مصطفى من الاردن، و”آغا محمد خان” لناڤيد ميمار من إيران ، و”اللحن الأخير” لكمال فراد، و”أوتير لميلودي مورو”، وقدمّت الممثلة ميلدا سوكليفيت مسرحية “اللا أمان” من لتوانيا ، ومسرحية “للرجال بركة” للتونسي توفيق العايب ، و”شي تك تك شي تيعا” لفرقة تيرو للفنون، ومسرحية “عَمود فِقَري ماذا أذكر بك” للراقصة والمصمّمة الفلسطينية الأميركية ليلى عوض الله، وعرض “ارتجال سياسي” لفرقة جمعية لبن من لبنان وهو عرض تفاعلي من وحي الثورة. .
وجاءت نتائج لجنة التحكيم التي تضمّ مدير المشروعات الفنية الهولندي نيل فان در ليندن، ولمى كوثراني، والمخرج المسرحي والسينمائي العراقي محمد العامري، والممثلة والمخرجة الدنماركيّة صوفي باركلي، على الشكل التالي: جائزة لجنة التحكيم مناصفة لفرقة لبن ولفرقة جمعية تيرو من لبنان، وجائزة أفضل ممثلة لنجوى ميلاد من تونس، وأفضل ممثل لمصطفى الهلالي من العراق، وأفضل سينوغرافيا لمسرحية “عَمود فِقَري” للراقصة الفلسطينية الأميركية ليلى عوض الله، وجائزة أفضل نص مسرحي مناصفة بين مسرحية للرجال بركة من تونس ومسرحية “اللاأمان” من ليتوانيا، وأفضل إخراج لمقداد المقدادي عن مسرحية “شكسبير في البرلمان” من العراق.
كما عرض في المهرجان 39 فيلماً قصيراً من 12 بلداً تنوعت بين الروائي والوثائقي والتحريك من بينها “رجل يغرق” لمهدي فليفل و”العبور” لأيمن نايفة من فلسطين ، و”ليلة حبّ” لحلمي نوح من مصر، و”بيت بيوت” ليارا بوريللو و”آخر أيّام رجل الغد” لفادي باقي من لبنان ، و”دونسيا” لأروب دويفيدي من الهند، و”آسية ” لمحمد الحارثي من عمان، و”موج 98 ” لإيلي داغر الحاصل على جائزة أفضل فيلم قصير في مهرجان كان ، و”العودة إلى ساو باولو” للمخرج البرازيلي يوغو هتوري، و”هذه ليلتي” للمخرج المصري يوسف نعمان، و”ينمو” و”المفاجأة” و”المفقود” للأردني طارق ريماوي ، و”ما اسمك؟” للبناني نور المجبر، و”مدينة البوركة” للفرنسي فابريز بارك وقدمت جوقة الأطفال في جمعية شركاء نحن في لبنان عرضا موسيقيا إضافة لعروض موسيقية لماهر أبو عامر من سوريا ولدانيال بلابان ولفرقة نُـــــونْ من لبنان ولفرقة يافا وسراج العودة الفلسطينية، اضافة لعرض موسيقي لمحمد رزق الله، وأشرف صالح من ليبيا، وعرض شارع لفرقة شوارع أرت من المغرب.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة