الأخبار العاجلة

دي ماريا يُبدع في أول فوز لمانشستر يونايتد بالدوري الانكليزي

ميلان يحقق فوزاً دراماتيكياً على بارما في الكالتشيو
العواصم ـ وكالات:
كشّر مانشستر يونايتد عن أنيابه ليحقق أول انتصاراته في الدوري الإنكليزي الممتاز لهذا الموسم على حساب ضيفه كوينز بارك رينجرز برباعية نظيفة، في المباراة التي جرت بينهما على ملعب أولدترافورد، لحساب الأسبوع الرابع من الدوري.
وسجل أهداف الشياطين الحمر كل من آنخل دي ماريا «رجل المباراة» (24) وأندير هيريرا (36) وواين روني (44) وخوان ماتا (58).
وبسط مان يونايتد سيطرة شبه مطلقة على المباراة التي نفض فيها غبار النتائج السلبية التي لازمته منذ الموسم الماضي، وحتى في المباريات الثلاث الماضية في الدوري حيث تعادل مرتين وخسر مرة. وتركزت معظم هجمات مان يونايتد من الجهة اليسرى التي أشعلها دي ماريا بتحركاته السريعة وعرضياته الخطيرة. وفي الدقيقة 24 سدد دي ماريا ركلة حرة لعله كان يقصد عكسها لزملائه في منطقة جزاء الخصم، لكنها لم تجد من يعترض طريقها فاتجهت إلى المرمى معلنة هدف السبق لأصحاب الأرض.
وانطلق دي ماريا من الجهة اليسرى فمرر لوين روني الذي هيأ الكرة لأندير هيريرا المزعج ليسدد على يمين حارس مرمى رينجرز روبرت جرين ويضاعف النتيجة لليونايتد في الدقيقة 36. وقضى روني في الدقيقة 44، على آمال الضيوف بالعودة حين سدد من مشارف منطقة الجزاء على يمين الحارس مرة أخرى، مستفيداً من تمريرة أندير هيريرا الذي رد له الجميل.
وفي الدقيقة 57 قامت جماهير الاولدترافورد بالتصفيق عندما بدأ راداميل فالكاو بالإحماء استعداداً للنزول إلى أرض الملعب. ولم تمض سوى ثوانٍ قليلة حتى واصل دي ماريا إبداعاته في المباراة، حيث مرر عرضية زاحفة إلى زميله خوان ماتا الذي وجد نفسه منفرداً بحراس مرمى الخصم ليضيف الهدف الرابع للشياطين الحمر.
ومرر دي ماريا في الدقيقة 65 كرة من فوق المدافعين لفان بيرسي، لكن تسديدة الهدولندي سكنت في أحضار حارس مرمى رينجرز. وشهدت الدقيقة 67 نزول راداميل فالكاو، حيث أجرى فان جال تبديلين دفعة واحدة فشارك فالكاو بدلاً من خوان ماتا، فيما شارك أنتونيو فالنسيا بدلاً من رافاييل.
وكاد البديل إدواردو فارجاس لاعب رينجرز تسجيل هدف الشرف لفريقه في الدقيقة 78 بعد خطأ دفاعي للمان يونايتد جعله ينفرد بالحارس دي خيا، لكن تسديدته مرت بجوار القائم الأيمن للحارس إلى ركلة مرمى.
وحصل فالكاو على فرصة ذهبية لتسجيل أول أهدافه مع اليونايتد في الدقيقة 84 حين سدد زميله بلند كرة قوية صدها حارس المرمى فعادت أمام فالكاو الذي أخفق في ترجمتها لهدف خامس.
ورفع مان يونايتد بذلك رصيده إلى 5 نقاط بعد مباراة مبشرة بعودة الأمجاد إلى الفريق الذي أنفق أموالاً طائلة لتعزيز صفوفه خلال سوق الانتقالات الصيفية الماضية.
وفي الدوري الايطالي، حقق ميلان فوزا تاريخيا على بارما في مباراة عامرة بالإثارة والجنون والأهداف بنتيجة 5-4 في الجولة الثانية من بطولة الدوري.
وواصل ميلان تألقه مع المدرب الجديد فيليبو إنزاجي ليحصد الفوز الثاني على التوالي والنقطة السادسة، ويتصدر الكالتشو بفارق الأهداف عن حامل اللقب يوفنتوس ووصيفه روما..أما بارما، الحصان الأسود في الموسم الماضي، فخسر مباراته الثانية وقبع في ذيل الجدول دون نقاط.
بدأ الجنون في الدقيقة (25) حين سجل الوافد الجديد للروسونيري جياكومو بونافنتورا هدفه الأول بتسديدة ماكرة بعد مراوغة رائعة أعقبت تمريرة من الياباني كيسوكي هوندا.
لكن بارما أدرك التعادل سريعا بعد تبادل جميل للكرات على طريقة «تيكي تاكا» ليتسلم المخضرم أنطونيو كاسانو عرضية يحولها بالرأس إلى شباك الحارس الإسباني دييجو لوبيز (ق27) في فريقه السابق.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة