الأخبار العاجلة

تكليف بارزاني الابن برئاسة حكومة كردستان ترسيخ لحكم العائلة والدكتاتورية القبلية

كاوه محمد يصف يوم “يمين” نجيرفان بارزاني لرئاسة الإقليم بـ”الاثنين الأسود”

بارزاني الاب يتعهد دعم مسرور بعد ان طالب نجيرفان بحل ملف المناطق المتنازع عليها!

السليمانية – الصباح الجديد:
عد حراك الجيل الجديد تكليف مسرور البارزاني برئاسة حكومة إقليم كردستان، ترسيخا لحكم العائلة، الذي سيتجه بالاقليم الى حكم دكتاتوري قبلي، بعد ان كان وصف نائب عن حركة التغيير امس الأول الاثنين بالاثنين الأسود، لأنه شهد مراسم اداء نيجيرفان بارزاني القسم القانوني لرئاسة الإقليم.
وكان برلمان كردستان صوت يوم امس الثلاثاء، على تسمية مسرور بارزاني رئيساً لحكومة إقليم كردستان، بعد حصوله على 87 صوتا في برلمان كردستان من أصل 97 حضروا الجلسة، ومنهم أعضاء كتلة الاتحاد الوطني الكوردستاني الذين لم يشاركوا في جلسة انتخاب رئيس إقليم كردستان.
وكلف رئيس إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني، مسرور بارزاني بتشكيل الحكومة الجديدة في غضون ثلاثين يوماًن الأمر الذي اثار حفيظة أحزاب كردية منها حراك الجيل الجديد، اذ قال رئيس كتلة حراك الجيل الجديد في برلمان كردستان الدكتور كاظم فاروق، في تصريح للصباح الجديد، ان لحزبه ملاحظات جدية على قانون رئاسة الاقليم الذي يمنح رئيس الاقليم صلاحيات واسعة دون ان يكون خاضعا لاية جهة تراقب اداءه وتسائله، ما يمهد لاستخدام سيئ للسلطات وخلق دكتاتور اخر.
مشيرا الى ان جلسة اداء القسم القانوني يوم الاثنين كانت غير موفقة واسهمت في التقليل من شان ومكانة البرلمان، ما دفع بنا الى مقاطعة الجلسة.
وأضاف فاروق ان ” العملية السياسية في اقليم كردستان باتت تأخذ شكل الحكم القبلي والعائلي عقب توريث الحكم من الاب الى الابن داخل عوائل بعينها، واردف “ان اعلى هرم السلطة الان يتداول داخل العائلة الواحدة من قبل عوائل متنفذة في الاقليم”.
وكان عضو مجلس النواب عن حركة التغيير كاوة محمد قد وصف في تصريح للصباح الجديد جلسة اداء القسم لرئيس الاقليم امس الاول الاثنين بالاثنين الاسود.
واضاف اننا يجب ان نسجل في دفتر ملاحظاتنا ومذكراتنا يوم امس الاثنين بانه يوم اسود في تأريخ الاقليم المليء بالسواد والظلام.
وتابع: “اليوم تم ضرب الاساس لعمود جديد من اعمدة تحويل الحكم الى عائلي وتوريثه في الاقليم، امام انظار برلمان كردستان واعضائه الذين كانوا شهودا على ذلك”.
واشار الى ان مراسم اداء القسم القانوني لرئيس الاقليم تحولت الى مراسيم لتثبيت مسعود بارزاني كمرجع والغاء وشطب نضال بقية القيادات في اقليم كردستان، وخصوصا مام جلال ونوشيروان مصطفى.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة