الأخبار العاجلة

200 مصفاة غير قانونية لتهريب النفط في إقليم كردستان 65 منها في اربيل

بغداد – الصباح الجديد:
كشف موقع (أي كورد) الناطق باللغة الانكليزية في تقرير اطلعت عليه الصباح الجديد امس، ان أربيل تضم حاليا65 مصفاة من اصل 124 غير قانونية في محافظة أربيل، مازالت تعمل في تهريب النفط وتفتقر الى الشروط البيئية والصحية، مشيرا الى ان من المعتقد ان الإقليم يضم 200 مصفاة ليست قانونية.
وذكر أن ” وزارة الداخلية في حكومة اقليم كردستان شكلت فريق عمل لاغلاق مصافي النفط غير القانونية والعاملة في اقليم كردستان فيما اشارت الوزارة في امرها الى أنها ستشكل ثلاث قوات مشتركة خاصة، في محافظات أربيل والسليمانية ودهوك لإغلاق المصافي غير القانونية”.
واضاف التقرير: “في السليمانية ، ستضم فرقة العمل المشتركة 20 عضوًا من المديرية العامة للدفاع والطوارئ ، و 10 أعضاء من مديرية السليمانية الأسايش ، و 10 أعضاء من مديرية شرطة حماية النفط والغاز ، وخمسة أعضاء في مديرية شرطة السليمانية ، وخمسة أعضاء في المديرية البيئة وشرطة الغابات”.
وتابع أن ” فرق العمل في كل من أربيل ودهوك ستضم 20 عضوًا في قيادة البيشمركة التابعة للحزب الديمقراطي الكردستاني ، إلى جانب مستويات مماثلة من الدعم من القوات الأخرى”.
واشار التقرير الى أنه ” يُعتقد أن أكثر من 200 مصفاة غير قانونية تعمل في إقليم كردستان ، على الرغم من الجهود المتكررة منذ عام 2008 لإغلاقها، وهي تسهم في التلوث ويمكن أن تتسبب التسريبات في إلحاق الضرر بالأراضي الزراعية وموارد المياه. وغالبا ما يتم تهريب منتجاتها من قبل المهربين”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة