الأخبار العاجلة

تضافر الجهود لإزالة آثار موجة الأمطار الأخيرة

البدء بتاهيل 8 جسور جنوبي الموصل بدعم وزارة الصناعة والمعادن
نينوى ـ خدر خلات:

بعد انتهاء موجة الامطار الاخيرة التي ضربت غالبية اجزاء محافظة نينوى وما خلفته من اثار على مختلف القطاعات من الكهرباء والطرق والجسور فضلا عن فيضان عدد من الاحياء السكنية والقرى الواقعة بالمنخفضات، اضافة لتاثيرها على مخيمات النازحين، فقد اطلقت عدة مؤسسات حملات لازالة ما نتج عن تلك السيول، حيث تم البدء بتاهيل 8 جسور جنوبي الموصل بدعم كبير من وزارة الصناعة والمعادن.
واشاد محافظ نينوى نوفل حمادي السلطان بالدور البارز الذي قام به معالي وزير الصناعة والمعادن الدكتور صالح عبدلله الجبوري بالمباشرة بإعادة إصلاح المجسرات والطرق في جنوب الموصل.
وقال السلطان ان “الوزير ومن خلال اشرافه المباشر بدء امس الأول الاحد الموافق بتأهيل ثمانية جسور في ناحية الشورة والقيارة وحمام العليل اضافة الى اصلاح طريق موصل تلعفر وكذلك طريق حمام العليل قنطرة وادي مرعي وطريق خرار موصل القيارة جنوب الموصل”
وتقدم المحافظ نيابة عن الحكومة المحلية واهالي نينوى بالشكر والعرفان لمعالي وزير الصناعة والكوادر العاملة معه لمعالجة الطرق والمجسرات الخارجة عن الخدمة في محافظة نينوى.
من جهته ابدى معالي الوزير استعداد وزارته لتذليل جميع العقبات والمشاكل التي تواجه محافظة نينوى على الصعيد الخدمي.
اما معاونية الأسمنت الشمالية فقد كشفت في بيان لها تابعه مراسل “الصباح الجديد” عن صدور توجيه من معالي وزير الصناعة والمعادن الاستاذ الدكتور صالح عبد الله الجبوري وبالتعاون مع ديوان محافظة نينوى وقائمقامية قضاء الموصل بمباشرة كوادر السمنت الشمالية واعتبارا من فجر يوم غد باصلاح الطرق في جنوب وغرب الموصل بعد تعرضها للتدمير جراء الامطار والسيول.
وقال المهندس حسين محسن عبيد الخفاجي المدير العام للشركة العامة للسمنت العراقية ان “السمنت الشمالية كانت ولازالت وستبقى عونا لاهالي مدينة الموصل ومحافظة نينوى ونحن في السمنت العراقية لن ندخر اي جهد لمساعدة اهلنا في الموصل” فيما اكد المهندس علي زيدان خلف معاون المدير العام ان ما نقدمه من جهد هو جزء من واجبنا تجاه مدينتنا ونحن مستعدون لاي مهمة نخدم بها المدينة.
كما وجه المهندس خالد محمد علي مدير معمل سمنت بادوش (التوسيع) كوادر المعمل بمباشرة اصلاح الطريق الممتد من سيطرة الشام حتى مفرق بادوش على ان يتم المباشرة بالعمل اعتبارا من فجر اليوم وكان السيد مدير المعمل قد وجه بتخصيص الاليات المطلوبة وتسخير امكانبات المعمل لاصلاح الطرق بالسرعة القصوى خدمة لاهالي محافظة نينوى.
ومن جانبها، ستقوم كوادر معمل سمنت حمام العليل الجديد بالمشاركة في اصلاح الاضرار التي تعرضت لها منطقة جنوب الموصل جراء السيول والامطار ومدير المعمل المهندس باسم محمد امين يؤكد ان ادارة المعاونية وجهت باستنفار الجهود بناءا على توجيهات معالي وزير الصناعة والمعادن بالتعاون مع ديوان المحافظة وقائمقامية قضاء الموصل لمساعدة اهلنا في المحافظة.
اما قيادة عمليات نينوى، فقد اشارت الى انه بتاريخ ٢ كانون الاول ٢٠١٨ تفقد السيد قائد عمليات نينوى اللواء نجم عبد الله الجبوري عدة احياء من مدينة الموصل الجانب الايمن وكذلك جسري النصر والحرية واطلع على الواقع الخدمي في المنطقة رغم الامطار الغزيرة التي هطلت على المحافظة بشكل عام الا ان استنفار الجهد الهندسي وانتشار الامرين كل ضمن قاطع المسؤولية وتقديم يد العون والمساعدة الى كوادر البلدية ادت الى تجاوز الصعوبات حيث استطاع أبنائنا من القوات المسلحة بمساعدة اهلنا ولله الحمد.
وسبق ذلك مبادرة الهندسة العسكرية لفرقة 15 الجيش العراقي بإعادة تأهيل الكوبري الواقع على طريق تلعفر الموصل بعد ان جرفته سيول الأمطار بإشراف امر اللواء 92 العقيد مسلم شحاد.
وفي السياق نفسه، اعلنت وزارة التجارة عن ارسال الشركة العامة لتصنيع الحبوب قافلة مساعدات غذائية وعينية الى العوائل المتضررة من السيول والامطار التي اجتاحت مناطق محافظة الموصل خلال اليومين الماضيين وذلك تنفيذاً لتوجيهات وزير التجارة الدكتور محمد هاشم العاني.
واضاف البيان ان الشركة باشرت بإجراءات ارسال المساعدات واطلاق قافلة مساعدات كوجبة اولى من اربعين الف صمونه وكمية من قناني من مياه الشرب والمساعدات العينية الاخرى التي قدمها منتسبي الشركة.
اما قوات البيشمركة فقد اعلنت افتتاح طريق ترابي يمر من اربيل و كلك وبردرش نحو بعشيقة في الموصل، وقال مصدر عنها ان “هذا الطريق يفرق مسافة ٤٠ دقيقة اضافية عن الطريق القديم المغلق حاليا”.
واضاف المصدر ان “افتتاح هذا الطريق مؤقت لتسهيل حركة تنقل المواطنين”، مشيرا الى ان “الطريق الرئيسي بين اربيل والموصل ما يزال مغلقا بسبب وجود الكثير من التخسفات فيه”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة