الأخبار العاجلة

العبادي يرفض حل قيادات العمليات ويؤكد تطهير المؤسسة الأمنية من المسيئين

بغداد – الصباح الجديد:
رفض رئيس الوزراء المنتهية ولايته حيدر العبادي، أمس الأحد، فكرة إلغاء قيادات العمليات في بغداد والمحافظات للحاجة اليها في المرحلة المقبلة، في حين شدد على ضرورة الاستمرار بتطهير المؤسسة الأمنية من المسيئين.
وقال العبادي خلال زيارته امس لقيادة عمليات بغداد، وحسب بيان من مكتبه الاعلامي تلقت الصباح الجديد نسخة منه، ان “قيادة عمليات بغداد لعبت دورا في حفظ الامن بالعاصمة”.
واكد ان “الامن اساسي في بغداد ولكن ايضا راحة المواطنين يجب ان نضعها في اذهاننا”، مضيفا “الغينا حظر التجوال في بغداد في وقت كانت هناك حرب على عصابات داعش لان لدينا ثقة بأجهزتنا الامنية والاستخبارية وكنا نريد للمواطن ان يأخذ حريته”.
وأورد البيان ان العبادي أشار الى ان “الجهد الاستخباري تطور كثيرا وأصبحنا نرى العدو وهو لا يرانا وهذا من اسس الانتصار الذي تحقق في بغداد”.
واكد على “استمرار الحاجة لقيادة العمليات واهمية عدم الغائها خلال المدة المقبلة لان التنسيق بين مختلف الاجهزة مهم جدا”.
وشدد العبادي على “اهمية الاستمرار بتطهير المؤسسة الامنية من المسيئين وان يكون هناك تحقيق باي صغيرة او كبيرة”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة