الأخبار العاجلة

«ديالى» تواصل تجهيز كهرباء الصدر بمحولات التوزيع متعددة السعات

نظمت دورات تدريبية على أجهزة الإنذار وإطفاء الحرائق
بغداد – الصباح الجديد:

تواصل شركة ديالى العامة إحدى تشكيلات وزارة الصناعة والمعادن تنفيذ برنامجها التدريبي لعام 2018 اذ بلغ مجموع ما نفذ من دورات وندوات تدريبية داخل وخارج الشركة خلال شهر نيسان 15 دورة وندوة في شتى المجالات الفنية والعلمية ولشتى المستويات العلمية ، كما أنها جهزت كهرباء الصدر بمحولات توزيع متعددة السعات .
وقال مدير عام الشركة المهندس عبد الرسول محمد عارف في تصريحات صحفية أن الشركة أقامت تسع دورات في شتى الاختصاصات والمستويات العلمية من بينها دورة بخصوص أجهزة الإنذار وإطفاء الحرائق ودورة في أصناف الحرائق وطرق إطفائها ودورة لتشغيل ماكنة T,P,P ودورة بخصوص برمجيات مكائن الحقن ودورة حول طريقة إنتاج القابلو الضوئي المسلح بشريط الألمنيوم ودورة عن المخاطر الكيميائية والفيزيائية والكهربائية ودورة عن مفاهيم محاور خطة الشركة ودورة بخصوص استعمال جهاز AC.Current Voltage في المختبر المركزي العائد الى قسم السيطرة النوعية .
واضاف مدير عام الشركة ان الشركة شاركت بست دورات تدريبية خارج الشركة بشتى الاختصاصات بما فيها دورة استعمال المتحكم الدقيق الاردوينو في التطبيقات الصناعية وكذلك دورة أصول المخاطبات وبيان الأخطاء اللغوية الشائعة التي أقيمت في مركز التعليم المستمر التابع لجامعة ديالى ودورة حول عقود المشاركة (ppp) وآلية تنفيذها التي أقيمت في المركز الوطني للتطوير الإداري التابع لوزارة التخطيط ودورة أولية باللحام بالغازات الخاملة في مركز التدريب والمعامل التابع للجامعة التكنولوجية وندوة التطبيقات المتقدمة والافاق المستقبلية في هندسة الإنتاج التي اقامتها الجامعة التكنولوجية وندوة الجودة الشاملة والتنمية المستدامة التي أقيمت في وزارة الكهرباء
على صعيد متصل عقدت الشركة العامة لصناعة الادوية والمستلزمات الطبية ندوة استعرضت فيها اهم الاهداف المطلوبة لفسح المجال امام المكاتب العلمية والمتاجر للتعامل مع ادوية سامراء وفتح الأبواب امام الجميع .
ودعا المستشار العلمي لوزارة الصناعة والمعادن الدكتور حمودي عباس حميد خلال رعايته للندوة الى دعم المنتج الوطني من خلال التعامل مع الشركة واستمع الى بعض آراء المسوقين ومقترحاتهم التي تتعلق بعملية التسويق ، لافتا الى ان الشركة تسعى الى تعزيز روح التعاون مع الشركة والمسوق وتخطيط برامجها الإنتاجية على وفق حاجة السوق وتلبية متطلبات الزبون وحث الشركة الى فتح مكتب لها في بغداد لتسهيل طلبات المسوقين داخل العاصمة وتحديد برامج الشركة الإنتاجية وتوجيهات الإدارة العامة للشركة وتوفير جميع مستلزماتها من خلال توفير الخطوط الإنتاجية .
كما حث المستشار العلمي المسوقين الى التعاون مع الشركة من خلال تزويد الشركة بالمعلومات ، مبينا ان الشركة بأمكانها ان تنتج اضعاف ما تنتجه الشركات الأخرى .
من جانبه بين مدير عام الشركة ليث عبد الرحمن جاسم ان الهدف من انعقاد الندوة هو البحث عن آلية جديدة لتسويق المنتجات ، موضحا» عن حدوث تلكؤات في المدة الماضية نتيجة سوء الإدارة والرؤية وخلل في عملية التسويق وتخطيط الإنتاج .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة