الأخبار العاجلة

علي صلاح.. وأمنيات التفوق على بساط المصارعة

بغداد ـ الصباح الجديد:
بداية مسيرته مع رياضة المصارعة كانت في نادي الاعظمية الرياضي، حيث الصرح الكبير الذي تخرج منه الابطال الذين تقلدوا أوسمة النصر، محليا وخارجيا.. الموهوب علي صلاح من مواليد 2002، الطالب في الصف الأول المتوسط، اختار ممارسة المصارعة الرومانية متأثراً بالرياضيين ممن سبقوه، فلعب تحت اشراف المدرب محمد طه في أول بطولة لفرق أشبال أندية بغداد اقيمت في نادي الصليخ، وتمكن من الظفر بالوسام الذهبي.
إلتحق بعدها، علي، بالمركز الوطني لرعاية الموهبة الرياضية، ومنذ 4 سنوات يواصل حضوره في التدريبات بشكل منتظم ويتطور مستواه الفني كثيرا، وذلك بعد تتويجه بالعديد من الاوسمة في البطولات والمهرجانات التي اقيمت للموهوبين، وبالتالي كانت له فرصة تمثيل منتخب فئة الأشبال في بطولة الطفل العالمي التي اقيمت في إيران قبل سنتين.
يقول علي: ان امنياته كبيرة في تعزيز حضوره الجيد وكسب المزيد من الألقاب على بساط المصارعة، وذلك بفضل التدريب الصحيح المنتظم وتوفر وسائط النقل والتجهيزات الرياضية الحديثة للمصارعين مع الخبرات الإدارية والتدريبية التي تعمل في المركز الوطني بإشراف الإيراني الخبير سعيدي شيرزادي، والمدربين العاملين كريم فرحان وقاسم حنون ومحمد طه وحسين كاظم، ومدير المركز الدكتور علي سلمان الطرفي، ويشيد صلاح بمدربه الذي اكتشفه، محمد طه، مع مجموعة من اللاعبين الواعدين، وألحقهم بصفوف تشكيلة المركز الوطني لرعاية الموهبة الرياضية.
ويتابع: امنيتي اللعب للمنتخبات الوطنية، والوصول إلى مستويات فنية عالية كالبطل الدولي مصطفى رشيد لاعب نادي الاعظمية، والمصري كرم جابر والإيراني يزدني.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة