الأخبار العاجلة

وزيرة الصحة ترعى فعاليات المؤتمر العلمي 41 لنقابة أطباء العراق

بحثت مع رئيس هيئة الضمان التركي الاستفادة من تجربة الهيئة
متابعة الصباح الجديد:

شاركت وزارة الصحة في المؤتمر العلمي الواحد والأربعين والذي إقامته نقابة أطباء العراق برعاية رئاسة جمهورية العراق تحت شعار ((يدا بيد مع من حرر الارض نضمد الجراح ونرتقي بالطب)) .
والقى الوكيل الاداري لوزارة الصحة في المؤتمر كلمة نيابة عن الوزيرة أكد فيها ان هذا اليوم يلتئم فيه شمل العائلة الطبية لحضور مؤتمر نقابة الأطباء ، مبينا ان حجم التحديات التي تواجهها الاسرة الطبية والصحية في بلدنا لا سيما في أماكن عملهم داخل المؤسسات الصحية حيث مثلت الاعتداءات المتكررة على مقدمي الخدمات الطبية والصحية والتي تمثل ظاهرة خطيرة وذات ابعاد سلبية على البلد لهذا يتطلب منا تضافر الجهود بين كل الوزارات والمؤسسات ولا سيما الأمنية منها .
واوضح الوكيل الاداري لوزارة الصحة ان الزملاء المنتخبون لتولي مسؤوليات النقابة الأثر البالغ في تقوية جسور التواصل بين وزارة الصحة ونقابة الأطباء وزيادة أفق التعاون لأجل تطوير المسيرة العلمية والامكانيات الفنية للأطباء في العراق ووضع خارطة الطريق لتحديث الأنظمة والقوانين لتحسين الواقع الصحي والطبي وصولا الى تقديم خدمات طبية افضل .
وأشار الوكيل الاداري الى ان الوزارةً لطالما دابت على انتهاج سياسة الحوار والاستماع لكل ما من شأنه النهوض بواقع الأطباء في بلدنا العزيز، مثنيا على جهود وحرص نقابة الأطباء في وضع التفاهمات الثنائية موضع التنفيذ للوصول الى مستوى الرقي والطموح .
وأختتم الوكيل الاداري كلمة الوزيرة بتهنئة أطباء العراق بجهودهم المبذولة في خدمة بلدنا الغالي وحقهم بان يفتخروا ونفتخر بهم بما قدموه من خدمات لابناء بلدهم في ساحات القتال واسترخاصهم ارواحهم في سبيل العيش الكريم لكل أبناء الوطن .
كما القيت في المؤتمر كلمات لنقيب الأطباء وممثل رئيس الجمهورية نصير العاني والدكتور نزار الحسني من رواد جراحة الأوعية الدموية والقلب والدكتور رافد اسماعيل رئيس الجمعية الطبية في بريطانيا ، فيما تضمن فعاليات متنوعة منها عرض فلم خاص بدورات النقابة ومؤسسيها .
وفِي ختام المؤتمر تم توزيع الدروع والشهادات الإبداعية لمستحقيها من الأطباء وأعضاء لجان الصحة والبيئة ومنها تم تكريم الوزيرة بدرع للعطاء والابداع .
على صعيد متصل بحثت الوزيرة والوفد المرافق لها خلال الاجتماع الخاص بنظام التمويل الصحي مع رئيس هيئة الضمان الصحي التركي والوفد المرافق له امكانية الاستفادة من تجربة الهيئة في تقديم الخدمات الطبية لفئات معينة من المجتمع وتغطية النفقات بدلا عنهم.
واطلعت الوزيرة خلال الاجتماع مع رئيس الهيئة على عرض تفصيلي عن الهيكيل التنظيمي والتشكيلات التابعة لهذه الهيئة وكيفية تقديمها للخدمات وتغطية نفقات بعض الخدمات الصحية حيث ان هذه الهيئة مستقلة بذاتها تقوم بتقديم خدمات الضمان الصحي لفئات معينة من الشعب التركي وحسب قانون خاص بتلك الهيئة.
ويأتي هذا الاجتماع على هامش زيارة الوزيرة الى تركيا ، فيما اعرب الجانب التركي عن استعداده لتقديم جميع الاستشارات والمساعدة للجانب العراقي في المجال اضافة الى الخبرات التي تساعد في النهوض بالجانب الصحي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة