الأخبار العاجلة

«البارالمبية» تبدأ غداً المشاركة بخمس فعاليات في آسياد الشباب

بمشاركة 30 دولة عربية وآسيوية
دبي ـ حسين الشمري

وصلت مساء امس الاول الجمعة بعثة وفد اللجنة البارالمبية الوطنية العراقية الى مدينة دبي الاماراتية للمشاركة في بطولة آسياد المعاقين للشباب التي ستجري احداثها ومنافساتها يوم غد الاثنين صباحا بمشاركة (30) دولة عربية واسيوية وهي العراق والكويت وسلطنة عُمان وفلسطين والسعودية واليمن والبحرين وايران والامارات البلد المنظم والصين وكوريا الجنوبية والفلبين وهونغ كونغ واندونيسيا وفيتنام وكازاخستان وماليزيا واليابان وسنغافورة وتايلند ومنغوليا والهند وباكستان واوزبكستان ومكاو وتركمانستان وطاجكستنان وقيرغزستان وسيرلانكا والنيبال.
جرى صباح امس السبت اجتماع مهم للبعثة العراقية برئاسة رئيس البعثة عبيد عنيد ورئيس الوفد العراقي الدكتور احمد العاني ونائب رئيس البعثة مجلي عودة مع لاعبي ومدربي الوفد العراقي وقد تضمن الاجتماع حث اللاعبين والمدربين على بذل افضل المستويات والعطاء في هذه المنافسات من اجل الخروج بنتائج ايجابية تليق بسمعة اللجنة البارالمبية لاسيما وان هذه المشاركة هي الثالثة بعد ان شارك العراق في النسخة الاولى التي جرت في اليابان عام 2009 والبطولة الثانية التي اقيمت في كوريا الجنوبية عام 2013.
واضاف ممثلو البعثة العراقية: ان هذه المشاركة نريدها ان تكون مميزة من حيث حصد العديد من اوسمة الفوز على الرغم من ان هذه البطولة قد اقتصرت على مشاركة خمسة اتحادات فقط نتيجة ضعف الجانب المادي لدى البارالمبية , وقد ابدى اللاعبون والمدربون اصرارهم وعزيمتهم على تحقيق افضل الانجازات التي تليق بواقع رياضة المعاقين وما وصلت اليه من انجازات عالمية.
ومن المؤمل ان يكون قد عقد اجتماع ممثلي البعثات والوفود المشاركة مع اللجنة المنظمة للبطولة مساء يوم امس السبت وسيمثل العراق رئيس البعثة عبيد عنيد والدكتور احمد العاني ومن المتوقع ان يتضمن الاجتماع حث والتزام لاعبي المنتخبات المشاركة بلوائح وانظمة البطولة من اجل ان تخرج بصورة اجمل وافضل تليق بالبلد المنظم من حيث حسن التنظيم الذي سيوافق منافسات البطولة.
وقال رئيس البعثة العراقية عبيد عنيد: كلنا امل وطموحات كبيرة في ان يقدم لاعبونا افضل المستويات في هذه المشاركة التي نبغي من خلالها حصاد وفير من اوسمة الفوز الملونة لا سيما واننا سنشارك بخمس فعاليات وهي رفع الاثقال والسباحة وكرة الهدف للمكفوفين وتنس الطاولة والبوتشيا.
واضاف: ان ثقتنا كبيرة جدا بان يظهر لاعبونا بمستويات فنية نؤكد من خلالها صحة عملنا ونهجنا في صقل مواهب رياضيينا ورياضياتنا لغرض حصد الانجاز.
اما رئيس الوفد العراقي الدكتور احمد العاني فقال: نحن نريد من هذه المشاركة تأكيد المنافسة العراقية من اجل الظفر بالانجاز الذي يليق بسمعة البارالمبية وما وصلنا اليه من تقدم عبر المستوى الفني برغم من الضائقة المالية التي نعاني منها.
واشار العاني الى انه يتوقع ان تكون المشاركة العراقية رقما صعبا في انتزاع اوسمة الفوز من لاعبي المنتخبات الاخرى عبر منافسة محتدمة تؤكد علو كعب ابطالنا في صناعة الانجاز.
ومن جهته قال نائب رئيس البعثة مجلي عودة ان هدفنا الاول والرئيسي من هذه المشاركة هو تحقيق الانجاز الافضل الذي يليق برياضة المعاقين.. واضاف: انا شخصيا اتوقع ان تكون هذه المشاركة متميزة من حيث الانجاز وعدد الاوسمة برغم اقتصار مشاركتنا على خمس فعاليات فقط الا اننا لدينا الثقة الكبيرة بلاعبينا ولاعباتنا في ان تكون مشاركتهم بمستوى طموحنا الذي جئنا من اجله لخطف الاوسمة الملونة.
واما رئيس اتحاد تنس الطاولة سمير الكردي فقال انا شخصيا جئت الى البطولة لغرض تحقيق الانجاز وليس للمشاركة , وهذه الثقة نابعة من خلال اصرار لاعبينا ولاعباتنا على بذل المستحيل من اجل تحقيق ما نصبو اليه من انجاز برغم ان جميع لاعبينا ولاعباتنا يشاركون للمرة الاولى باستثناء اللاعب منتظر فاروق كي اثبت للاخرين نجاح عملنا واليوم جئنا لحصد ثماره.
وقال رئيس اتحاد السباحة هاشم فرز: ان مشاركتنا هذه ستكون مميزة بتحقيق افضل الارقام التي تليق باللعبة الذي بذلنا من اجلها الكثير لغرض وصولها للانجاز الذي نبحث عنه.
واضاف فرز: اتوقع ان يحصد سباحونا نتائج مميزة معززة بارقام جديدة مميزة نؤكد من خلالها صحة نهجنا التدريبي والاداري اللذين عملنا عليهما منذ سنوات طويلة وان شاء الله اليوم سنحصد الانجاز المميز.

* موفد الاتحاد العراقي للإعلام الرياضي

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة