الأخبار العاجلة

أندية الدوري الممتاز تكسب فوائد فنية كبيرة من المعسكرات التدريبية

توزعت بين دول أوروبا وأفريقيا
بغداد ـ الصباح الجديد:

تتواصل فرقنا الكروية تحضيراتها لسباق الدوري الممتاز الذي سينطلق يوم 20 الجاري بنظام الدوري العام بمشاركة 20 فريقاً، حيث هنالك فرق اقامت معسكراتها التدريبية في مدينة انطاليا التركية، فيما اختارت اندية اخرى التوجه إلى تونس ومصر حيث توزعت تدريباتها ومبارياتها بين الأندية الأفريقية.
فقد اقام نادي الزوراء معسكره في أنطاليا، كما نادي الحدود، ونفط الجنوب ونفط ميسان، والكهرباء في حين اختار نادي نفط الوسط والميناء التوجه إلى تونس وأمانة بغداد اقام معسكره في جمهورية مصر العربية..
واختتم فريق نفط الوسط معسكره، في مدينة سوسة التونسية، والذي استمر لمدة أسبوعين تضمنا 3 مباريات تجريبية، بدأها الفريق بالتعادل مع الاتحاد الليبي (2-2)، وفاز على حمام الأمل سوسة (3-1)، وخسر المباراة الأخيرة أمام النجم الساحلي (3-2).
مدربه، عادل نعمه، أكد أن الأهداف التي رسمها قبل الوصول إلى تونس تحققت، وأهمها زيادة روح الفريق وخلق حالة من الألفة والانسجام، وهذا ما بدا واضحا على اللاعبين خصوصًا في الأيام الاخيرة من المعسكر.
وأشار إلى أن الطاقم الفني باتت لديه رؤية واضحة حول أداء اللاعبين وكيفية استثمار إمكانيات كل لاعب وفق ظروف المباريات ونوعية الفريق المنافس، لافتًا إلى أن المباريات التجريبية كانت بمستوى عالٍ.. وأوضح أن المحصلة النهائية من معسكر مدينة سوسة، أظهرت فريقا متماسكا ومنسجما.
من جانبه، أشاد مدرب نادي أمانة بغداد بكرة القدم، الكابتن أحمد خلف، بالمعسكر التدريبي الاخير الذي اجراه فريقه في جمهورية مصر العربية وشهد اجراء 4 مباريات حقق فيها الامانة الفوز في مباراتين، وخسر واحدة وتعادل بمثلها. مبينا: ان النادي لا يبحث عن النتائج بقدر عمله على تحقيق الفائدة من مواجهة الفرق المصرية التي تتميز بقوتها على صعيد القارة الافريقية والعالم.
واكد: ان فريقه نجح في العودة من مصر بفوائد كثيرة، منها العمل على زيادة انسجام اللاعبين الجدد مع السابقين، وكذلك فالاحتكاك مع الاندية المصرية منح لاعبينا الشباب الثقة الاضافية بقدراتهم الفنية فوق المستطيل الاخضر.
فيما، أجرى مدرب فريق الكهرباء، عباس عطية، بعض التغييرات بقائمة الفريق، من خلال إجراء بعض التعاقدات الجديدة، وإبعاد عدد من اللاعبين، من أجل ترتيب الأوراق قبل انطلاق الدوري.
وقال عضو المكتب الإعلامي للنادي، سدير الشايع، في تصريحات صحفية إن مدرب الفريق عباس عطية ومنذ عودته من معسكر أنطاليا، وما كشفه المعسكر من بعض نقاط ضعف، سعى لترميم الخطوط من خلال استقطاب أسماء جديدة، وإبعاد غيرهم.
وأشار إلى أن إدارة النادي دعمت خطوة المدرب بتعديل وضع الفريق قبل انطلاق الدوري، كونها تصب في مصلحة النادي، خاصة وأن الإدارة باتت على دراية تامة بمستويات اللاعبين من خلال المعسكر الذي أقيم في تركيا.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة