الأخبار العاجلة

«الاسمنت العراقية» تباشر بإنتاج وتجهيز اسمنت آبار النفط صنف (G)

«ديالى» تجهّز الكهرباء بمنتجاتها من المحولات ذات الجودة العالية
متابعة الصباح الجديد:

باشرت الشركة العامة للاسمنت العراقية إحدى شركات وزارة الصناعة والمعادن بإنتاج اسمنت آبار النفط صنف ( G ) في معمل اسمنت بابل التابع لها بعد توقيع عقد مع شركة نفط الوسط لتجهيزها بهذا النوع من الاسمنت .
واوضح مدير عام الشركة المهندس حسين محسن عبيد الخفاجي في تصريح للمركز الاعلامي في الوزارة بأن شركته حريصة على تنفيذ التوجيهات المركزية بضرورة تعظيم الموارد المالية وتعزيز إعتماد المستهلك المحلي على منتجات وزارة الصناعة لرفد ميزانية الدولة وتقليل إستنزاف العملة الصعبة في إستيراد منتجات يمكن لشركات الوزارة إنتاجها محليا حيث تعد مادة الاسمنت من أهم تلك المنتجات لتوفر موادها الأولية وخبراتها البشرية .
واضاف المدير العام الخفاجي بأن الشركة تنتج جميع أنواع الاسمنت النمطي اضافة الى إنتاج أنواع غير نمطية بموجب إحتياجات وزارة النفط ، مفصحا بالقول عن البدء بانتاج الاسمنت غير النمطي لآبار النفط بصنفيه (B) و(G) منذ مطلع العام الحالي ، مؤكدا في الوقت ذاته على مطابقة هذا المنتج للفحوصات بعد ارسال نماذج منها إلى مختبرات الشركات النفطية والتي أكدت مطابقة المنتج لمواصفات معهد النفط الاميركي API .
وكشف المدير العام عن توقيع عقد مع شركة نفط الوسط لتجهيزها باسمنت آبار النفط صنف (G) اضافة الى قيامها بتجهيز شركة نفط الجنوب باسمنت آبار النفط صنف (B) بكميات تجاوزت الــ (4) الآف طن على وفق المواصفة الأميركية ( API ) .
الجدير بالذكر ان الشركة العامة للاسمنت العراقية وبالتعاون مع معامل اسمنت القطاع الخاص تسعى إلى توفير جميع متطلبات البلد من الاسمنت وبشتى وأجود الأنواع وبأسعار مناسبة بعد أن أصدرت الحكومة العراقية بداية العام الماضي قراراً بمنع استيراد الاسمنت حيث لم تشهد السوق العراقية منذ تنفيذ هذا القرار أي شحة في مادة الاسمنت ولا إرتفاع بالأسعار إضافة إلى توفير ( 600 ) مليون دولار كانت تهدر في إستيراد الاسمنت من الدول المجاورة ويقدر إستهلاك الشركات النفطية في العراق لمادة الاسمنت غير النمطي بمعدل ( 100 – 200 ) ألف طن سنوياً وبكلفة تصــــل إلى ( 50 ) مليون دولار وهذا سيعزز من إيقاف إستنزاف العملة الصعبة ودعم الإقتصاد المحلي .
من جهة اخرى اعلنت شركة ديالى العامة التابعة لوزارة الصناعة والمعادن عن تجهيزعدد من مديريات وزارة الكهرباء بمنتجاتها الكهربائية المختلفة من محولات التوزيع ذات السعات المتنوعة بموجب عقود تم ابرامها بينهما.
وقال مدير عام الشركة المهندس عبد الودود عبد الستار محمود في تصريح لمركز الاعلام في الوزارة ان الشركة جهزت المديرية العامة لتوزيع كهرباء الوسط بـ (25) محولة توزيع بسعة (400/11 KVA) و(25) محولة توزيع( 250/11 KVA ) ضمن العقد المبرم والذي يقضي بتجهيز (50) محولة توزيع ، فيما تم تجهيز مديريتي توزيع كهرباء كربلاء المقدسة بـ(10) محولات توزيع سعة (400/11 KVA ) ومديرية توزيع النجف الاشرف بست محولات توزيع سعة ( 250/11 KVA) ، مضيفا» بأن منتجات الشركة مصنعة على وفق أحدث التكنولوجيا وبأمتياز من شركات ذات مناشئ رصينة وجودة في الانتاج ، مؤكدا استعداد شركة ديالى العامة على تجهيز جميع مديريات الكهرباء وفي جميع المحافظات من المحولات والمقاييس الكهربائية بجميع انواعها وسعاتها .
يذكر ان شركة ديالى العامة تختص بشكل رئيس في انتاج المحولات الكهربائية بنوعيها التوزيع والقدرة والمحطات الصندوقية والمقاييس الكهربائية والالكترونية وقد انشأت تلك المعامل لسد حاجة الوزارات بصورة عامة ووزارة الكهرباء بصورة خاصة ومن افضل المناشئ العالمية ومنها شركة متسيوبشي اليابانية التي انشأت معامل المحولات الكهربائية وشركة شنايدر الكترك الفرنسية التي انشأت خطوط انتاجية لتصنيع المحطات الصندوقية وفق المواصفة القياسية لوزارة الكهرباء D-06) ) لنظام التوزيع الكهربائي .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة