طائرات مسيّرة تدمّر مصادر وقود “داعش” غرب الموصل

بغداد ـ الصباح الجديد:
أفادت خلية الاعلام الحربي امس الأربعاء ان طائرات الجيش العراقي المسيرة دمرت بضربات جوية مصادر الوقود لتنظيم داعش غرب مدينة الموصل.
وقالت الخلية في بيان لها اطلعت عليه “الصباح الجديد”، انه استناداً لمعلومات خلية استخبارات “قادمون يانينوى” قامت طائرة CH4 المسيرة التابعة لطيران الجيش بتوجيه ضربة جوية اسفرت عن تدمير موقع عبارة عن محلات تستعمل من قبل داعش كمحطة وقود لتزويد عجلاتهم بالوقود في قضاء البعاج.
وأشار الى تدمير موقع عبارة عن كرفان مع خزانات للوقود تستعمل كمحطة وقود لتزود بالوقود في نفس المنطقة.
وفي سياق آخر أفاد مصدر أمني في محافظة نينوى، بتدمير مقر الطائرات المسيرة التابعة لتنظيم “داعش” ومقتل خبراء أجانب بضربة جوية في الجانب الأيمن لمدينة الموصل.
وقال المصدر في حديث صحفي، إن “معلومات استخباراتية عراقية قادت الى تنفيذ ضربة جوية، اليوم، في منطقة الإصلاح الزراعي بالجانب الأيمن للموصل أسفرت عن تدمير مقر الطائرات المسيرة التابعة لتنظيم داعش بالكامل وإحراق جميع الطائرات الرابضة فيه”.
وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “الضربة أسفرت أيضا عن مقتل جميع خبراء الطيران الأجانب لدى داعش”، مبيناً أن “من بين القتلى أحد أبرز خبراء تصنيع الطائرات المسيرة، وهو يحمل الجنسية الشيشانية ومقرب من وزير حرب داعش المقتول أبو عمر الشيشاني”.
من جهة أخرى أعلنت قيادة الفرقة الأولى بالجيش في محافظة الأنبار،امس الثلاثاء، عن اسقاط طائرة مسيرة لتنظيم “داعش” في مدينة الرطبة غربي المحافظة.
وقال مصدر بالقيادة في حديث صحفي، إن “جنديا من قيادة الفرقة الأولى بالجيش تمكن من اسقاط طائرة مسيرة لتنظيم داعش بواسطة سلاحه القناص في مدينة الرطبة (310كم غرب الرمادي)”.
وأضاف المصدر ، أن “الطائرة المسيرة تحمل كاميرة مراقبة يستعملها التنظيم لغرض الاستطلاع وتأشير المواضع الدفاعية وحركة القطعات”.

مقالات ذات صلة