الأخبار العاجلة

التضخم يضغط على اليورو

الصباح الجديد ـ وكالات:
انخفض اليورو إلى أدنى مستوياته في أسبوعين أمس بعدما أظهرت بيانات أن التضخم في منطقة اليورو تباطأ بوتيرة فاقت التوقعات في آذار الماضي، ما لا يتيح للبنك المركزي الأوروبي تقليص الحوافز النقدية إلا تدريجاً.
وتراجع اليورو أكثر من 1 في المئة أمام الدولار خلال الأسبوع، في أسوأ أداء في 7 أسابيع، في وقت يراجع المستثمرون توقعاتهم لموعد بدء «المركزي» الأوروبي تطبيع سياسته النقدية.
وانخفض اليورو 0.1 في المئة إلى 1.0670 دولار، وهو أدنى مستوياته منذ 15 آذار، بعدما أظهرت بيانات أن التضخم بلغ 1.5 في المئة على أساس سنوي، انخفاضاً من أعلى مستوياته في 4 سنوات البالغ اثنين في المئة والذي سجله في شباط الماضي.
وتقل هذه القراءة عن توقعات بارتفاع أسعار التجزئة 1.8 في المئة، في حين أكد محللون أن الاستجابة إلى البيانات كانت محدودة لأن بيانات التضخم الألماني والإسباني الصادرة أول من أمس جاءت فعلياً دون التوقعات، ما يعني أن المستثمرين كانوا يتوقعون أرقاماً أقل أمس. وارتفع مؤشر الدولار 0.2 في المئة إلى 100.55، مستفيداً من ضعف اليورو ومن بيانات اقتصادية أميركية قوية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة