الأخبار العاجلة

“مكافحة الإرهاب” يقتحم حي وادي حجر بعد تحرير قرى الشهداء وتل الرمان في الساحل الأيمن للموصل

بغداد – أسامة نجاح:
أعلنت قيادة جهاز مكافحة الإرهاب ، أمس السبت ، عن أقتحام قواتها وادي حجر جنوبي الساحل الأيمن لمدينة الموصل بعد تحرير قرى الشهداء وتل الرمان ، فيما تبعد قوات الشرطة الاتحادية لمسافة 1 كم عن المباني الحكومية في المدينـة.
وقال قائد محور جهاز مكافحة الإرهاب الفريق الركن عبد الوهاب ألساعدي أن” قوات مكافحة الإرهاب اقتحمت وادي حجر جنوبي الساحل الأيمن لمدينة الموصل لتطهيره من زمر داعش الإرهابية.
وأضاف ألساعدي في حديث خاص لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ ان “مكافحة الإرهاب تستمر بتطهير حي المأمون بعد تحرير قرى الشهداء وتل الرمان” ، مشيرًا إلى أن”قوات الحشد الشعبي حررت قرى العبرة الكبيرة والعبرة الشمالية والعبرة الجنوبية في غرب تلعفر”.
وتابع ان “قوات الجهاز ستتجه نحو وادي المنصور بعد تطهير وادي حجر بالكامل”.
وأعلن قائد عمليات قادمون يا نينوى، الفريق الركن، عبد الامير رشيد يارالله ، في وقت سابق ، ان القوات المشتركة حررت ملعب الطيران وأصبحت على مشارف حي الجوسق وحي الطيران، اضافة الى سيطرتها على 60% من تلول عطشانة ودخولها محطة كهرباء الموصل، فيما اشار الى ان قوات جهاز مكافحة الارهاب طهرت 50% من حي المأمون وادامت التماس مع وادي حجر.
وحررت قوات الشرطة الاتحادية ، أمس السبت ، منطقة حاوي الجوسق في المحور الجنوبي للساحل الأيمن لمدينة الموصل من عصابات داعش الإرهابية.
وقال قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت في بيان له تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه، إن “فرقة الرد السريع/ شرطة اتحادية حررت منطقة حاوي الجوسق وتقدمت باتجاه حي الجوسق بمحاذاة نهر دجلة”.
وأكد أن” كيلو متراً واحداً بات يفصل القطعات الامنية عن المباني الحكومية في الساحل الأيمن لمدينة الموصل.
وكشف ، عن قتل 50 إرهابياً وتدمر 25 عبوة ناسفة والعثور على 145مقذوفاً خلال العمليات العسكرية”.
من جانبها اقتحمت قوات الحشد الشعبي، أمس السبت ، قرية “خرابة جحيش” غرب تلعفر ودمرت فيها عجلة مفخخة تابعة لتنظيم داعش الإرهابي.
وذكر بيان لإعلام الحشد تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه، إن “قوات الحشد اللواء الخامس والأربعين، اقتحمت قرية خرابة جحيش غرب تلعفر”، مضيفاً بأن “قوات اللواء تمكنت أيضاً من تدمير عجلة مفخخة تابعة لداعش الإرهابي”.
وأضاف أن” القوات حررت قريتي العبرة الصغيرة والوسطى ورفعت العلم العراقي فوقهما”.
وتابع أن “عناصر داعش تعاني من ضعف وتخبط كبير وتحاول الانسحاب من مواجهة قوات الحشد الشعبي شرق تلعفر”.
الى ذلك أعلنت خلية الإعلام الحربي ، أمس السبت ، عن الانتهاء من تطهير قرية أم المصايد غرب تلعفر ورفع العلم العراقي فوقها.
وذكر بيان للخلية تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ ، نسخة منه، أن “لحشد الشعبي / اللواء الثاني رفع العلم العراقي في قرية ام المصايد بعد انهاء تطهيرها من عناصر تنظيم داعش الاجرامي”.
وأعلنت وزارة الدفاع عن تدمير 4 ورش لتفخيخ العجلات ومقرين للإرهابيين بـ 4 ضربات جوية عراقية في الساحل الأيمن من الموصل وتلعفر.
وذكر بيان لوزارة الدفاع حصلت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ على نسخة منه ان طائرات القوة الجوية نفذت 4 طلعات قتالية على الساحل الايمن وتلعفر ، حيث تمكنت من تدمير 4 ورش لتفخيخ العجلات وصناعة العبوات في القيروان وتلعفر وتدمير مقرين للارهابيين وعجلتين مسلحتين غرب تلعفر”.
وتواصل القوات العراقية المشتركة بمساندة طيران التحالف الدولي، عملياتها العسكرية لتحرير مدينة الموصل من قبضة “داعش”، فيما أعلن القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، في (19 شباط 2017)، إنطلاق صفحة جديدة من عمليات “قادمون يانينوى” لتحرير الجانب الأيمن للمدينة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة