الأخبار العاجلة

“داعش” يغلق مقرّات الحسبة ويصفّي أموالها غربي الموصل

بغداد ـ الصباح الجديد:
افاد مصدر محلي في نينوى،امس الجمعة، بأن “داعش” أغلق جميع مقرات ما يسمى الحسبة وقرر تصفية أموالها ونقل عناصرها الى جبهات القتال غربي المحافظة.
وقال المصدر في حديث صحفي، إن “تنظيم داعش أغلق جميع مكاتب ومقرات ديوان الحسبة في الساحل الأيمن من الموصل وقرر تصفية أموالها وإغلاق حساباتها خشية وقوع معلوماتها بيد القوات الأمنية”.
وأضاف المصدر ، أن “التنظيم قرر إرسال عناصر تلك المقرات إلى جبهات القتال استعداداً لصد عمليات القوات المشتركة المزمع انطلاقها خلال الأيام القليلة المقبلة”.
وأفاد مصدر أمني في محافظة كركوك، بأن تنظيم “داعش” اختطف 385 شخصاً فاراً من قضاء الحويجة جنوب غربي المحافظة بسبب “ترك أرض الخلافة”.
وقال المصدر في حديث صحفي، إن “عناصر تنظيم داعش اختطفوا 260 شخصاً قرب قرية ذيبات في أثناء توجههم إلى مكتب خالد جنوب غربي كركوك، واختطفوا أيضاً 125 شخصاً قرب قرية حمل التابعة لحمرين”، مبيناً أن “هؤلاء فارين من قضاء الحويجة جنوب غربي كركوك”.
وأضاف المصدر ، أن “الاختطاف كان بحجة أنهم يتركون أرض الخلافة ومتعاونون مع السلطات الأمنية لغرض تهريب المدنيين من مواقع سيطرة التنظيم الارهابي الى محافظات كركوك وصلاح الدين”، مشيراً إلى أن “التنظيم اقتاد المختطفين إلى مركز قضاء الحويجة”.
مشيرًا الى اهمية استمرار الدعم الدولي والاميركي في الحرب ضد الارهاب.
وأشار الى حرص العراق على تعزيز العلاقات مع الولايات المتحدة الاميركية على مختلف الصعد.
وتطرق البيان الى الوضع الاقليمي فيما أكد العبادي ان العراق دولة ذات سيادة وله مؤسسات دستورية وطنية ويتم التعامل مع الدول بعيداً عن التدخل في الشؤون الداخلية.
واكد رئيس الوزراء على “أهمية مراجعة القرار الذي صدر بحق العراقيين للسفر الى الولايات المتحدة ورفع العراق من قائمة الدول المذكورة في الامر الرئاسي فيما اكد ترامب اهمية التنسيق لايجاد حل لهذا الموضوع باقرب وقت وانه سيوجه وزارة الخارجية الاميركية في هذا الاطار.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة