الأخبار العاجلة

” التأهيل الهندسي ” تقيم ورشا متخصصة في مجال الصناعات النفطية والكهربائية

انشاء اكبر مدرسة للحام في الشرق الاوسط

أيمان سعدون  *

أكدت المهندسة بلقيس عباس رضا مدير عام الشركة العامة للفحص والتأهيل الهندسي احدى تشكيلات وزارة الصناعة والمعادن  أن الشركة نجحت في تطوير أقسامها وتوسيع المختبرات وتعزيزها بأجهزة متطورة واستحداث مختبرات خاصه بالبيئة وتقوم الشركة حاليا بالتنسيق مع الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية  بفحص أجهزة الحاسوب وملحقاتها اللابتوب وأجهزة الهواتف النقالة وملحقاتها ذات النوعية الرديئة والسيطرة عليها قبل دخولها إلى البلد ومن المنافذ الحدودية مباشرة بالتعاون مع شركات عالمية مختصة بهذا الغرض .

واوضحت رضا ان ذلك يهدف من اجل الارتقاء بمستوى الصناعة والمواد الاحتياطية الداخلة للبلد وخاصة هذا النوع من الأجهزة المذكورة أنفا وكذلك تم تأهيل الخطوط الإنتاجية لمعامل الشركة وتجهيزها بمكائن حديثة ومتطورة وإنشاء اكبر مدرسة عراقية اللحام في الشرق الأوسط والمعتمدة من قبل الجمعية الأميركية للحام AWS والجمعية الأميركية للفحوصات اللاتلافية للتدريب من خلال اقامة دورات بورش متطورة ومتخصصة بتكنولوجيا اللحام وتحديد العيوب وخاصة في مجال الصناعات النفطية والكهربائية وهي تعد من اكبر المدارس في الشرق الأوسط ومجهزة بأحدث الأجهزة التدريبية وتم اقامة أكثر من (40) دورة تدريبية وبمشاركة العديد من الدوائر الرسمية ووزارات القطاع العام .

وقالت انه تم إرسال المتدربين الأوائل في دورات خارج العراق لمنحهم شهادة دولية معتمدة دوليا بمصادقة الجمعية الأميركية للحام الفحوصات اللاتلافية ، وتقوم الشركة حاليا بالدخول في مشاريع جديده خلال هذا العام ومن أهمها تأهيل الشركات على وفق متطلبات البيئة من خلال حث الشركات للعمل على نظام أدارة البيئة على وفق المواصفة القياسية وحسب توجيهات الوزارة إلى الشركة وكذلك توجيهات الامانة العامة لمجلس الوزراء بإطلاق عام 2014 بعام البيئة لما لتأثيرات البيئة على الحياة اليومية واهتمام الدولة والوزارة بهذا الموضوع ولتقليل الأضرار والآثار الجانبية .

واضافت رضا  بأن الشركة تقوم بتجهيز وزارة الكهرباء بمضافات الوقود (معطلات الفيناديوم) وحسب المواصفات المطلوبة من قبل محطات الكهرباء العاملة بالوقود الثقيل والخام وذلك لتحسين أدائها من خلال إضافة محسنات الوقود أليها حتى لا تترسب على التوربينات وتؤثر بالتالي على أنتاج الكهرباء وبموجب عقد شراكة مع شركة أجنبية، كما سيتم توقيع  عقد مع وزارة الداخلية لتأهيل وتجهيز وتنفيذ منظومة التبريد المركزي الخاصة بالوزارة بقيمة أجمالية تصل إلى (9) مليارات دينار بمدة تنفيذ تصل إلى (300) يوم وتشمل كلف وأعمال مدنية ضمن الكشف الهندسي المقدم من قبل وزارة الداخلية وكذلك توقيع عقد آخر مع وزارة الداخلية لتجهيزهم بمنظومة إطفاء متكاملة .

من جهته بين وليد عبد الواحد جري مدير المشاريع بأن الشركة ستقوم بإنشاء مصاعد مرائب متعددة الطوابق بطريقة المصاعد الكهربائية (ستركجر) وليس إنشائيا وسيتم تنفيذها في محافظة كربلاء بناء على الدعوة الموجهه من قبلهم لإنشاء مثل هذه المرائب وقد تم زيارة المحافظة وتقديم الدراسة وأعداد التصاميم المطلوبة للمشروع وتحديد خمسة مرائب موزعه على ثلاث مناطق في المحافظة .

وقال جري ان الشركة لديها ملاك متخصص من المهندسين والفنيين متدربون خارج العراق وقد قامت الشركة بتجهيز ونصب مصاعد لعدد من دوائر الدولة ومن ضمنها ديوان الوقف السني حيث تم تجهيزهم بـ(5) مصاعد ومن مناشئ عالمية ، كما قامت الشركة بانجاز أعمال أكساء مشروع طريقي محمد القاسم وقناة الجيش 100% وتم تسليمه بقيمة (14) مليار دينار وكذلك تجهيز ألجامعة التكنولوجية بأجهزة مختبرية من منشأ أوروبي إضافة إلى  تجهيز جامعة الانبار بأجهزة مختبرية متكاملة وبموجب عقود مشاركه مع شركات متخصصة

* اعلام الصناعة

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة