الأخبار العاجلة

العمل تعقد ورشة للتعريف بمشروع تشغيل الشباب والقضاء على البطالة

تنسيق مشترك مع الداخلية عن دخول العمالة الاجنبية

بغداد _ الصباح الجديد :

عقدت دائرة العمل والتدريب المهني في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية ورشة للتعريف بمشروع تشغيل الشباب وتطوير القطاع الخاص لتاهيل الباحثين عن العمل وخلق فرص عمل لهم الذي سينفذ من خلال التعاون بين وزارة العمل والشؤون الاجتماعية ووزارتي التخطيط والصناعة والبنك المركزي العراقي. وابدى مدير عام دائرة العمل والتدريب المهني رائد جبار باهض اهتمام الوزارة بهذا المشروع لاهميته في خلق فرص عمل للشباب والقضاء على البطالة وتحسين المستوى المعيشي لهم.
كما شاركـت دائرة العمل والتدريب المهني في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية في اجتماع الهيئة الوطنية العليا لمشروع تشغيل الشباب برئاسة وزير التخطيط الدكتور نوري صباح وحضور الاعضاء من ممثلي البنك المركزي والقطاع الخاص.
وجرت خلال الاجتماع الذي مثل وزارة العمل فيه مدير عام دائرة التدريب المهني رائد جبار باهض دعوة الأعضاء من قبل وزير التخطيط رئيس الهيئة إلى اكمال جميع الإجراءات والمتطلبات الخاصة بالمشروع بهدف إطلاقه في أقرب وقت ممكن، فيما ناقش الاجتماع الموازنة السنوية لمشروع تشغيل الشباب، وتقريري المنسقين والمركز المالي في تحديد واعتماد المحافظات التي سيطبق فيها المشروع بمرحلته الأولى، وآليات اختيار المطور وآلية المفاضلة بين المطورين.
وطرح مدير عام دائرة العمل والتدريب رؤية الدائرة واستراتيجيتها فيما يتعلق بتدريب وتشغيل الباحثين عن العمل ، سيما خبرتها في مجال منح القروض الميسرة لإقامة مشاريع مدرّة للدخل ، مؤكداً قيام الوزارة بجميع الإجراءات المطلوبة للإسراع بترجمة المشروع إلى واقع عملي.
من جانبها عقـدت دائرة العمل والتدريب المهني في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية اجتماعاً مع منسق مشروع تشغيل الشباب للتباحث بخصوص آلية تنفيذ المشروع ومدى استجابته لاستراتيجية الوزارة في القضاء على البطالة.
وقال مدير عام الدائرة ان الدائرة تحرص على ان يتم تنفيذ المشروع من خلال خلق مناطق تنموية تحتضن مشاريع الشباب وتكون هذه المشاريع متنوعة (صناعية- وتجارية- وزراعية) تسهم في تشغيل اكبر عدد من الباحثين عن العمل المسجلين في قاعدة بياناتها، لافتا الى الاتفاق على تشكيل لجنة وزارية تضم وزارتَي العمل والشؤون الاجتماعية والتخطيط والبنك المركزي لإدارة هذا المشروع.
كما عقـد المدير العام اجتماعاً مع مدير قسم الاجانب في مديرية الاقامة في وزارة الداخلية العقيد عماد الزهيري للتباحث بخصوص منح سمة الدخول للعمال الاجانب وكيفية حصرها عن طريق مكاتب التشغيل المرخصة.
وجرت خلال الاجتماع مناقشة آلية تطوير السياق المعتمد لدى الجانبين فيما يتعلق بدخول العمال الاجانب والاجراءات الواجب اتباعها بحق المخالفين لشروط الاقامة فضلاً عن التأكيد على ضرورة مشاركة فرق من دائرة العمل والتدريب المهني في الجولات التفتيشية التي تقوم بها وزارة الداخلية للكشف عن العمال الاجانب الذين انتهت مدة اقامتهم في البلد للقيام بما يلزم بصدد هذا الموضوع فيما تم التأكيد على ضرورة تفعيل الفحص الطبي للاجانب في جميع المنافذ الموجودة في العراق (البحرية، والبرية، والمطارات).

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة