الأخبار العاجلة

عضو بالحكمة ينفي عودة المفاوضات بين الاحزاب على اختيار بديل لعبد المهدي

بغداد – الصباح الجديد:
كشف النائب عن تيار الحكمة عباس صروط، امس الأحد (12 كانون الثاني 2020)، حقيقة عودة الحوارات والتفاوضات بين القوى السياسية، بشأن تشكيل الحكومة العراقية الجديدة، مبيناً أن تجديد الثقة لعبد المهدي أمر صعب جداً.
وقال صروط في تصريح اطلعت عليه الصباح الجديد، “لغاية الآن لم تعد التفاوضات والحوارات بشكل رسمي بين القوى السياسية، بشأن تشكيل الحكومة، فهي متوقفة منذ عملية اغتيال قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس، كما لا يوجد اي اتفاق على شخصية محددة، فالخلافات مازالت مستمرة”.
وأضاف انه “ربما خلال الاسبوعين المقبلين سيكون هناك حسم لقضية اختيار رئيس وزراء جديد، والحوارات، سوف تعود بقوة كما كانت، خلال نهاية الاسبوع الحالي او بداية الاسبوع المقبل”.
وبشأن تجديد الثقة لعادل عبدالمهدي، أكد النائب عن تيار الحكمة انه “من الصعب جداً قضية اعادة تجديد الثقة لرئيس الوزراء المستقيل، كما ان العملية السياسية في العراق، لا يوجد فيها شيء مستحيل، لكن هذا الامر صعب جداً”.
وبعد زيارة رئيس حكومة تصريف الأعمال إلى كردستان يوم أمس أفادت أنباء بوجود إمكانية عودة عادل عبد المهدي إلى رئاسة الحكومة مجدداً لإدارة الحكومة الانتقالية ولحين اجراء انتخابات مبكرة، بعد ان فشلت القوى السياسية في اختيار بديل عنه ، خصوصاً بعد زيارة الأخير إلى كردستان يوم أمس.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة