الأخبار العاجلة

ورقة من خريف أيلول

جلال حسن

1
أنتِ في خريف يبتسم
وأنا في خريف يشطر الغابة الى ذكرى وشتاء
لكنكِ الأكثر سعادة بجمع أوراق الشجر
وأنا دليل الغواية باقتناء الفراشات
2
لا تعطيني الناي
لست بعازف
أنتِ مغنية بالغة العذوبة
وأنا المستمع للصداح في الربض الأخير
كأنني باب خذلته الريح
وأصفر به صوت نحول الناي
فصار ثقوبا من صدى.
3
ليست كل غيمة ماطرة
ولكن كل عين دامعة
هكذا قلت للغمام، أنت لا مطر
ولكن أول الغيث بسمة
نزتْ من العين وقالت أنا قبلة
أيهما نصدق ونحن بلا دليل؟
4
أنا هكذا
غريب على الطريق
وأنتِ كذلك
نخدع أنفسنا بمكان ليس لنا
ثم ننتظر اشفاق الزمن.
على ذكريات لن تصل
5
لا تخذليني
لكن
لماذا تحدقين في رمدي؟
عيوني أتعبها السهد
وجفاك أوصلني الى أردء حال!

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة