الأخبار العاجلة

وزير العمل يدعو الى مواجهة الأزمات الناجمة عن النزاعات في المنطقة العربية

العراق يشارك في أعمال الدورة الـ (46) لمؤتمر العمل العربي في القاهرة

بغداد _ الصباح الجديد:

بدأت اعمال الدورة الـ(46) لمؤتمر العمل العربي في القاهرة بمشاركة ممثلي أطراف الانتاج الثلاثة من (الحكومات، وأرباب العمل، وممثلي العمال) من 21 دولة من اعضاء منظمة العمل العربية بحضور شخصيات عربية وعالمية فاعلة في مجال التنمية الاقتصادية والاجتماعية للمدة من 14 – 21 الشهر الجاري .
وتضمن جدول اعمال الدورة مناقشة عدد من الموضوعات يتصدرها تقرير المدير العام للمنظمة الذي يتمحور حول علاقات العمل ومتطلبات التنمية المستدامة، فضلا عن مناقشة مواضيع أخرى منها تقرير إنجازات منظمة العمل العربية خلال عام ٢٠١٨، وتقرير عن نتائج أعمال الدورة الـ(٣٨) للجنة الحريات النقابية في آذار ٢٠١٩ ، بحضور الأمين العام للجامعة العربية احمد ابو الغيط .
كما تضمن جدول اعمال الدورة بندين فنيين الأول يخص مناقشة تقرير المدير العام لمكتب العمل العربي والثاني يتعلق بقرارات وتوصيات مجلس الإدارة للمنظمة، فضلا عن تقديم تقرير مفصل عن التقدم المحرز في العقد العربي للتشغيل، واللجان النظامية للمنظمة المعنية بالحريات النقابية والخبراء القانونيين وشؤون عمل المرأة العربية.
وعلى صعيد توحيد الرؤى العربية، ناقش المؤتمر مذكرة المدير العام لمكتب العمل العربي التي سيعرضها خلال الدورة الـ(108) لمؤتمر العمل الدولي المزمع عقده بجنيف في حزيران المقبل ، وسيقدم المؤتمر استعراضا خلال الجلسة العامة للمسائل المالية والإدارية وتطبيق اتفاقيات وتوصيات منظمة العمل العربية فضلا عن مناقشة تعزيز دور الاقتصاد الأزرق لدعم فرص التشغيل ودور التكنولوجيا الحديثة في ادماج الاشخاص ذوي الاعاقة في سوق العمل وتعيين مدير عام لمنظمة العمل العربية للمدة ٢٠١٩-٢٠٢٣ .
والقى رئيس الوفد العراقي وزير العمل والشؤون الاجتماعية الدكتور باسم عبد الزمان كلمة دعا فيها الدول العربية الى حوار اجتماعي لمواجهة اوضاع الازمات الناتجة عن النزاعات في المنطقة.
وقال الوزير ان العالم العربي يواجه تحديات امنية واقتصادية وفكرية ومن واجب الجميع اتباع فضلى السبل لمواجهة هذه التحديات ، مشيرا الى توصية منظمة العمل الدولية بشأن العمالة والعمل اللائق من اجل السلام والقدرة على الصمود.
واكد الوزير على ضرورة العمل على تحقيق تلك التوصية من خلال ايجاد تحقيق حوار اجتماعي بين الدول العربية لمواجهة اوضاع الازمات الناجمة عن النزاعات، لافتا الى ان دول المنطقة عانت الارهاب، والدمار وفي مقدمتهم العراق وما عاناه من عصابات داعش الارهابية.
واعرب الوزير عن ثقته في قدرة منظمة العمل العربية على مواجهة التحديات التي تعترض ملف العمل في الوطن العربي عبر وضع سياسات عمل رصينة وفاعلة تسهم في النهوض بواقع ومستقبل العمل العربي الى مستويات قادرة على المنافسة، والعمل على رفع شأن دولنا العربية لتحقيق الاستقرار الكامل لشعوبنا. وتطرق الوزير في كلمته الى حزمة الاصلاحات التي شرعت بها الحكومة العراقية لدعم القطاع الخاص وتوفير عناصر جذب للمستثمرين لاستثمار الفرص الكبيرة في السوق العراقية، كما اشار الى الانجازات التي حققتها الوزارة على صعيد الجهود للقضاء على الفقر والبطالة، من خلال تشريع قوانين جديدة لتأمين الرعاية الاجتماعية والارتقاء بالمستوى الخدمي والمعاشي للمواطن.
كما التقـى الوزير على هامش اعمال مؤتمر العمل العربي المقامة وزراء عمل كل من الكويت والسعودية والامارات والبحرين وليبيا والاردن ومصر ، فيما جرى بحث أطر التعاون المشترك مع هذه البلدان. وتطرق الوزير خلال اللقاءات الى اهمية ايجاد برنامج عمل مشترك بين دول المنطقة في قطاع العمل والشؤون الاجتماعية، فضلا عن العمل على مواجهة التحديات التي تعترض ملف العمل في الوطن العربي. واكد عبد الزمان حرص العراق على الانفتاح وفتح آفاق التعاون مع دول المنطقة العربية في شتى المجالات وخاصة في القضايا التي تتعلق بالعمل اللائق والتنمية الاقتصادية.
وأكد عبدالزمان خلال استقباله مدير عام المنظمة اهمية مشاركة اعضاء الوفد العراقي الحكومة في اللجان المهمة ومنها التنظيمية والقانونية والرقابية في الوزارة للمشاركة في اعمال الدورة الـ(٤٦) المقامة برعاية الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ، وبحضور شخصيات عربية وعالمية فاعلة في مجال التنمية الاقتصادية والاجتماعية.
من جانبه ابدى المطيري استعداده لدعم مشاركة العراق في اللجان المهمة لتعزيز العمل العربي المشترك والاسهام في اعداد التقارير.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة