الأخبار العاجلة

إدارة تنفيذية وطنية لتطوير حقل مجنون

300 ألف برميل يومياً صادرات كردستان في آذار الماضي
بغداد ـ الصباح الجديد:

أكد وزير النفط، جبار علي اللعيبي، أمس السبت، حرص الوزارة على تطوير حقل مجنون النفطي العملاق من قبل إدارة تنفيذية وطنية قادرة على زيادة معدلات الإنتاج الى مستويات عالية وصولا الى الطاقة القصوى لإنتاج الحقل.
وقال اللعيبي في بيان صحافي، ان «الوزارة عملت ومنذ منتصف 2016 على ترتيب الاوضاع في الحقل عبر تشكيل هيأة تنفيذية لإدارة وتطوير الحقل بعد ان قررت شركة شل الانسحاب من الحقل».
وأضاف: «اننا ركزنا على الجهد الوطني والملاكات الوطنية للقيام بعمليات التطوير والتشغيل والصيانة، على وفق الخطط المرحلية والمنهجية لتطوير الحقل والتي تم وضعها والاتفاق عليها مع شل».
واوضح: «سنقوم بتوقيع عدد من العقود الخدمية والفنية والتعاون والاستشارة مع شركات عالمية لتنفيذ بعض المشاريع في حقل مجنون».
واشار اللعيبي الى أن «هناك خطة لبناء مجمع سكني، وأن الوزارة تطالب الشركات العالمية على ضرورة المشاركة بتطوير المدن القريبة من الحقول النفطية وتنفيذ عدد من المشاريع الخدمية الاساسية والعمل على انتشالها من الحال التي هي عليها اليوم وتأهيل المدارس والخدمات العامة والرعاية الصحية».
في الشأن ذاته، صدرت كردستان اكثر من ثلاثمائة الف برميل من النفط يومياً خلال شهر اذار الماضي، بقيمة 682 مليون دولار.
وبحسب وثيقة صادرة من شركة نفط الشمال كشفت ان كردستان قامت بتصدير عشرة ملايين و189 و 948 الف برميل خلال شهر اذار الماضي اي بمعدل 328 و 708 الف برميل يومياً، وصلت قيمتها الى 682 مليون 726 الف دولار.
الجدير بالذكر ان هناك ضبابية بشأن كمية النفط المصدرة من كردستان عبر ميناء جيهان التركي والتي تقدر بـثلاثمائة الف برميل يوميا، لان الاقليم لاتصدر بيانات شهرية بشأن كميات النفط المصدرة وعائداته.
عالمياً، هبطت أسعار النفط بعد أن جدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب تهديده بفرض رسوم جمركية على قائمة إضافية من الواردات من الصين، وهو ما زاد المخاوف من حرب تجارية بين أكبر اقتصادين في العالم.
وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت لأقرب استحاق جلسة التداول منخفضة 1.22 دولار، أو 1.79 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 67.11 دولار للبرميل.
وتراجعت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 1.48 دولار، أو 2.33 بالمئة، لتغلق عند 62.06 دولار للبرميل.
وفي الوقت الذي ينتاب فيه القلق أسواق النفط مع تزايد المخاوف من حرب تجارية بين أميركا والصين، فإن المراقبين لا يتوقعون أن يسجل الخام انخفاضات كبيرة في ظل مؤشرات على تقلص الإمدادات.
وذكرت إدارة معلومات الطاقة الأميركية أن مخزونات النفط في الولايات المتحدة انخفضت 4.6 مليون برميل الأسبوع الماضي بالمقارنة مع توقعات المحللين لزيادة قدرها 246 ألف برميل.
وقالت السعودية يوم الخميس إنها سترفع سعر البيع الرسمي لنفطها في أيار للعملاء الآسيويين.
في السياق، قال أليكسي ميلر الرئيس التنفيذي لشركة غازبروم، عملاق الغاز الروسي، إنه فخور بإدراج اسمه في قائمة عقوبات أميركية جديدة، عاداً ذلك يعني أن سياسات الشركة صائبة.
ونقل متحدث باسم ميلر عنه قوله «عندما لم يدرجوني في القائمة الأولى، ربما كان لدي شكوك… لكن وقد أدرجوني أخيرا فإن هذا يعني أننا نفعل كل شئ بشكل صائب».
وفرضت الولايات المتحدة يوم الجمعة عقوبات جديدة على رجال أعمال وشركات ومسؤولين حكوميين روس في واحدة من أشد الخطوات التي تتخذها واشنطن لمعاقبة موسكو على عدة أنشطة، من بينها تدخل مزعوم في انتخابات الرئاسة الأميركية لعام 2016.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة