الأخبار العاجلة

5.77 مليار دولار إيرادات النفط في شباط الماضي

العبادي يناقش وشركة لوك أويل انعاش محافظتي ذي قار والمثنى
بغداد ـ الصباح الجديد:

تراجعت صادرات العراق من النفط الخام خلال شباط الماضي، إلى 95.94 مليون برميل، بإيرادات بلغت 5.77 مليار دولار، على وفق إحصائية لشركة تسويق النفط «سومو».
وكانت صادرات العراق من النفط الخام بلغت 108.19 مليون برميل، بإيرادات 6.77 مليار دولار خلال كانون الثاني الماضي.
وقال المتحدث باسم وزارة النفط، إن «معدل سعر البرميل الواحد بلغ 60.14 دولار»، بحسب بيان للوزارة.
وأشار عاصم جهاد، إلى أن «الكميات المصدرة من النفط الخام لشهر شباط الماضي بلغت أكثر من 95.94 مليون برميل، بمعدل يومي للصادرات 3.43 مليون برميل».
وأضاف جهاد، أن «حقول كركوك لم تسجل تصدير كميات من النفط خلال شباط الماضي».
على الصعيد ذاته، ناقش رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، أمس الأحد، مع شركة “لوك أويل” إنعاش محافظتي ذي قار والمثنى.
وذكر مكتب العبادي في بيان صحافي، إن «رئيس مجلس الوزراء استقبل, في مكتبه اليوم (أمس), رئيس شركة لوك أويل فاغيت الكبيروف والوفد المرافق له».
وأضاف: «جرى خلال اللقاء مناقشة تسريع عملية الإنتاج لمشروع الرقعة الاستكشافية العاشرة بين محافظتي ذي قار والمثنى بما من شأنه إنعاش وتنمية المحافظتين وإيجاد فرص العمل فيهما، وكذلك توسيع التعاون مع شركة تسويق النفط سومو».
وأوضح البيان: «تمت مناقشة المشاريع التي تنفذها الشركة في العراق وعمل مشروع حقل غرب القرنة/2 النفطي في محافظة البصرة من خلال زيادة الإنتاج واستثمار الغاز وخلق فرص عمل جديدة للمواطنين».
على مستوى أسعار النفط عالمياً، أغلقت هذه على ارتفاع لتبقى ضمن توقعات المختصين، ما بين 50 و70 دولار.
وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت جلسة التداول مرتفعة 72 سنتا، أو ما يعادل 1.13 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 64.55 دولار للبرميل بينما صعدت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 48 سنتا، أو 0.79 بالمئة، لتغلق عند 61.47 دولار للبرميل.
وبالرغم من اغلاق الخامان القياسيان الأسبوع على خسائر مع هبوط برنت نحو 4 بالمئة وانخفاض الخام الأميركي أكثر من 3 بالمئة الا انه يبقى ضمن توقعات المختصين.
وتوقعت وكالة الطاقة الدولية، في كانون الاول 2017 استقرار الأسعار وسوق النفط في العام 2018، بعد ارتفاع معدل الطلب والإنتاج النفطي من خارج أوبك بالمستويات نفسها.
وأكد محللون أن امتثال أوبك القوي باتفاق خفض الإمدادات من شأنه أن يدعم الأسعار. غير أن زيادة إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة، التي لا تشارك في الاتفاق العالمي، ستكبح ارتفاع الأسعار.
وتوقع عدد من خبراء الاقتصاد والمحللين أن يصل متوسط سعر خام القياس العالمي مزيج برنت إلى 59.88 دولار للبرميل في عام 2018 ارتفاعا من 58.84 دولار للبرميل في الاستطلاع الشهري السابق.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة