الأخبار العاجلة

عالية نصيف: قيام البيشمركة بطرد موظفي شركة النفط تصرف عنصري

بغداد ـ وكالات:
وصفت النائبة عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف قيام عناصر البيشمركة بطرد موظفي شركة نفط الشمال بأنه تصرف شوفيني عنصري تجاوز كل الخطوط الحمر، داعية الأمم المتحدة وبعثتها في العراق الى التصرف تجاه هذا الخرق السافر.
وقالت «ان سلطة اقليم كردستان والعديد من الساسة الأكراد دأبوا على إلصاق تهمة الشوفينية والعنصرية بكل من ينتقد تجاوزاتهم على حقوق مكونات الشعب العراقي وانتهاكهم للقانون والدستور، بالإضافة الى ظلمهم لأبناء جلدتهم الأكراد الذين يعانون من كبت الحريات والسياسات القمعية تجاه أي كردي يتجرأ على انتقاد ممارساتهم الجائرة «.
وأضافت» ان استغلال سلطة الإقليم للأحداث الأمنية الأخيرة وتهافت القوات التابعة لها على جمع الغنائم على حساب الشعب العراقي وتجاوزاتهم التي كان آخرها طرد موظفي شركة نفط الشمال واستبدالهم بآخرين أكراد أثبتت للعالم كله من هو الشوفيني الحقيقي ومن هو العنصري الذي يعتاش على خلق الحقد والضغينة بين مكونات الشعب العراقي».
وبينت» ان طرد موظفي شركة نفط الشمال واستبدالهم بموظفين من أربيل جعل الممارسات الشوفينية التي طالما استخدمتها سلطة الإقليم تنتقل من مرحلة ما وراء الكواليس الى المرحلة العلنية، وكأن مفردة (الخجل) حذفت من قاموس البعض في سلطة الإقليم، فهذا السلوك يعد أبشع تميز عنصري تجاوزته أكثر الدول تخلفاً منذ عشرات السنين «.
وشددت نصيف على « ضرورة أن يكون للأمم المتحدة وبعثتها في العراق موقف حازم تجاه هذا السلوك الشوفيني المرفوض وعدم التزام الصمت مجاملة لسلطة الإقليم، ولابد أن نسمع موقف السيد نيكولاي ميلادينوف الذي يجب أن يعبر عن وجهة النظر القانونية للأمم المتحدة «.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة