الأخبار العاجلة

محافظ البصرة يعلن قرب إنجاز مشروع البنى التحتية لمنطقة البيضان

إنجاز أعمال المجاري والأمطار بنسبة 95 %
البصرة – سعدي علي السند:

أعلن محافظ البصرة الدكتور ماجد النصراوي ان مشروع البنى التحتية لمنطقة البيضان في خمسة ميل سيتم إكماله منتصف شهر أيار المقبل.
وقال محافظ البصرة عقب جولة استطلاع على واقع الأعمال في المنطقة ومناطق أخرى والتي تنفذها شركة تحالف الشرق الأوسط ان مشكلات كثيرة رافقت عمل الشركة متمثلة بالتجاوزات ، مبيناً أن ديوان المحافظة اتخذ قرارا يقضي بتنفيذ المشروع بواقع حال بحيث إن الإماكن التي لا يمكن أكساءها سيتم رصفها بالطابوق المقرنص .
وأضاف المحافظ إن بعض الدور السكنية في هذه المنطقة تعاني من عدم توفر مياه للإسالة فيها، فيما أشار إلى إن مديرية الماء ستعمل على مد أنبوب ناقل لمياه الإسالة لهذه المنازل .
وبين المحافظ إن أعمال المجاري للمياه الثقيلة والأمطار أنجزت بنسبة 95%، وان الأعمال الحالية هي أعمال أكساء، مبيناً إن كشوفات إضافية سيتم إقرارها لتنفيذ أعمال مياه الإسالة لهذه المنطقة.

الأعمال تنفذها شركة تحالف الشرق الأوسط
وللتعرف على تفاصيل أكثر عن المشروع التقت «الصباح الجديد» المهندس مدير المشروع في شركة تحالف الشرق الأوسط التي تنفذ المشروع وقد أكد ان الشركة تواصل تنفيذ الأعمال الموكلة لها ضمن المناقصة 8 بلدية / 2011 المتضمنة اكساء شوارع مناطق الهادي والبيضان والأبلة الثانية بعد أن توقف العمل به بسبب الأزمة المالية التي يمر بها العراق وقد اعيد العمل في المشروع بعد أن حصلت الحكومة المحلية على موافقة مجلس الوزراء بإعادة المشاريع المتوقفة التي حققت نسب انجاز متقدمة .
واشار مدير المشروع الى إن هذا المشروع الكبير حظي بزيارات عمل ميدانية من قبل محافظ البصرة وتابع تفاصيل العمل موقعيا وابدى توجيهاته وملاحظاته للإسراع بإنجاز المشروع بما مخطط له وأهمية الألتزام بدقائق الأمور الخاصة بالمشروع وفقراته والذي يتضمن ايضا اعمال المقرنص وأعمال المجاري وشبكات مياه الامطار وكل الأمر تسير بأنسيابية وقد تم زج أكثر من مجموعة للإسراع بإنجاز العمل وحققنا نسب انجاز متقدمة جدا وكل شئ يتم بأشراف وتواجد ميداني في منطقة العمل من قبل المهندسين من دائرة المهندس المقيم التابعة لديوان محافظة البصرة وبأختصاصات هندسة الأعمال البلدية وأعمال المجاري ويتواجد معنا الآن في مواقع الأعمال ضمن الرقعة الجغرافية لمناطق الهادي والبيضان والأبلة الثانية عدد من المهندسين من دائرة المهندس المقيم ومنهم المهندسة ميسم جبار والمهندس جعفر صادق خلف مع عدد من الملاحظين الفنيين .
واوضح مدير المشروع ان جميع المواد الداخلة بالعمل تخضع الى فحوصات مختبرية في المختبرات الحكومية المعتمدة وتفحص المواد ضمن مشروعنا في مختبر كلية الهندسة بجامعة البصرة وبأشراف مهندسي دائرة المهندس المقيم لم يتم إدخال اية مادة غير مفحوصة او لم يؤشر مختبر كلية الهندسة على نجاحها مختبريا .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة