الأخبار العاجلة

أكاديمي إيراني برأته محكمة أمريكية من انتهاك العقوبات يغادر عائدا لبلده

الصباح الجديد-وكالات:

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في حسابه على إنستغرام امس الثلاثاء إن أستاذا جامعيا إيرانيا كان مسجونا في الولايات المتحدة، وبُرأت ساحته من تهمة سرقة أسرار تجارية، غادر عائدا لبلاده.

وقال: “خبر طيب. دكتور سيروس أصغري في الجو على متن طائرة عائدا إلى إيران”. وكان ظريف قد حث واشنطن في مارس آذار على إطلاق سراح أصغري الذي قال إنه واحد من عدة علماء تحتجزهم الولايات المتحدة “رهائن”.

وفي نيسان 2016 وجه الادعاء الاتحادي الأميركي اتهامات لأصغري، أستاذ علم المواد، بسرقة أسرار تجارية فيما يمثل انتهاكا للعقوبات الأمريكية المفروضة على إيران. وبرأه قاض اتحادي في أوهايو في تشرين الثاني وقالت السلطات الأميركية الشهر الماضي إن أصغري (59 عاما)، سيرحل فور حصوله على تصريح طبي بالسفر.

وقد يكون أصغري جزءا من مبادلة سجناء نادرة من نوعها بين واشنطن وطهران.

وإذا مضت عملية المبادلة قدما، فسيكون من المرجح مبادلة مايكل وايت المسؤول المخضرم بالبحرية الأمريكية الذي اعتقلته إيران عام 2018. وكان قد أفرج عنه في منتصف مارس آذار لاعتبارات صحية لكنه ما زال في إيران.

وأطلقت إيران العام الماضي سراح المواطن الأمريكي شي يو وانغ الذي سُجن ثلاث سنوات في اتهامات بالتجسس وأطلقت الولايات المتحدة سراح الإيراني مسعد سليماني الذي اتهم بانتهاك العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة