الأخبار العاجلة

الدوري الإيطالي يستأنف بمباراة تورينو امام بارما في 20 الجاري

لعنة الإصابات تضرب 28 لاعبا في الليجا

العواصم ـ وكالات:

ثبتت رابطة الدوري الإيطالي لكرة القدم تاريخ 20 حزيران الجاري موعدا لاستئناف منافسات البطولة المعلقة منذ آذار الماضي بسبب فيروس كورونا المستجد، على ان تجمع المباراة الأولى بين تورينو وبارما.

ونشرت الرابطة الإثنين الجدول الكامل للفترة المتبقية من موسم 2019-2020، والتي ستمتد بين 20 حزيران والثاني من آب.. وتتبقى 12 مرحلة كاملة من “سيري أ”، إضافة الى أربع مباريات مؤجلة من المرحلة الخامسة والعشرين.

وستكون البداية مع هذه المباريات الأربع، وأولها تورينو وضيفه بارما في 20 حزيران ، وتليها في اليوم نفسه مباراة هيلاس فيرونا وكالياري.. وفي اليوم التالي، يقام لقاء أتالانتا وساسوولو، وبعده إنتر-سمبدوريا، في المواقيت نفسها.

أما المرحلة السابعة والعشرين، وهي أول مرحلة كاملة بعد العودة، فستقام بين 22 حزيران و24 منه.. وستتوزع المراحل بمعدل اثنتين أسبوعيا، من أجل إتمام المباريات الـ124 المتبقية خلال 44 يوما.

في المقابل، لم تحدد السلطات الرياضية بعد مواعيد المباريات المتبقية من مسابقة كأس إيطاليا، والتي سبق لوزير الرياضة فينتشنزو سبادافورا أن أبدى رغبته في ان تستكمل قبل انطلاق مباريات الدوري.

وبلغت المسابقة إياب الدور نصف النهائي، والذي يجمع بين نابولي وإنتر ميلان (فاز الأول ذهابا بهدف نظيف)، ويوفنتوس وميلان (تعادلا 1-1).. وبحسب التقارير، قد تقام مباراتا الدور نصف النهائي في 12 و13 حزيران، أو 13 و14 منه، على ان تقام المباراة النهائية في 17.

وعمدت رابطة الدوري الى تعديل المواقيت المعتادة لإقامة المباريات من أجل التأقلم مع ارتفاع درجات الحرارة خلال فصل الصيف.. ويتصدر يوفنتوس الباحث عن لقبه التاسع توالياً في الدوري، الترتيب بفارق نقطة واحدة فقط عن لاتسيو، في حين يحتل إنتر المركز الثالث بفارق تسع نقاط عن المتصدر، علماً بأنه خاض مباراة أقل هذا الموسم.

وسيخوض فريق “السيدة العجوز” بقيادة مدربه ماوريتسيو ساري، مباراته الأولى 22 حزيران بالحلول ضيفاً على بولونيا العاشر، بينما يحل لاتسيو بعد ذلك بيومين ضيفاً على أتالانتا (الرابع حالياً).. وتوقفت منافسات كرة القدم في إيطاليا منذ التاسع من آذار بسبب تفشي وباء “كوفيد-19” الذي تسبب بوفاة أكثر من 33500 شخص في البلاد.

وفي حين أن مباريات العودة ستكون من دون جمهور، أعرب رئيس الاتحاد الإيطالي لكرة القدم غابرييلي غرافينا عن أمله في ان يتمكن عدد محدود من المشجعين من الحضور في المراحل اللاحقة.. وقال غرافينا في تصريحات إذاعية “مشجعون في الملاعب؟ أمنيتي من القلب هي رؤية حضور محدود لهم في نهاية البطولة“.

واستغرب “إنه في ملاعب تتسع لستين أو ثمانين ألف متفرج، لا مكان لوجود حد أدنى من المشجعين القادرين على حضور المباراة مع كل الاجراءات الوقائية الضرورية”، مقراً بأنه “من السابق لأوانه اليوم (السماح للمشجعين بالحضور)، لكن مع استئناف البطولة، قد يكون ثمة بصيص أمل لبلادنا”.

من جانبها، تخشى الأندية الإسبانية على لاعبيها من الإصابات مع الاستعداد لاستئناف الدوري الإسباني، في 11 حزيران الجاري، بعد توقفه منذ آذار الماضي، بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد.

وتكمن مخاوف الأندية، في أن اللاعبين لم يخوضوا حصص تدريبية كاملة منذ توقف المسابقة، قبل أكثر من شهرين، وبالتالي قد يكونوا أكثر عرضة للإصابات.. وذكرت صحيفة “ماركا” أن 28 لاعبا في 14 ناديا تعرضوا للإصابة منذ استئناف التدريبات قبل 3 أسابيع.. وقال ديفيد لوبيز مدافع إسبانيول “كانت أسابيع عصيبة مع وجود قدر قليل للغاية من الوقت للاستعداد“.

وأوضح لوبيز “الأسبوع الأول بعد العودة عقب الابتعاد لأسابيع عدة خلف شعورا غريبا للغاية، علينا أن نتوخى الحذر حتى لا نعرض أنفسنا للإصابة”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة