الأخبار العاجلة

الاعلام الرسمي لكوريا الشمالية يتحدث عن ظهور علني لرئيسها

الصباح الجديد-وكالات:

قالت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية يوم امس السبت إن زعيم البلاد كيم جونج أون حضر مراسم الانتهاء من بناء مصنع للأسمدة في منطقة شمالي العاصمة بيونجيانج وذلك في أول تقرير عن نشاطه العلني منذ 11 أبريل نيسان، وذلك بعد أسابيع من التكهنات المكثفة عن حالته الصحية.

وذكرت الوكالة أن كيم قص شريط الافتتاح خلال مراسم جرت يوم الجمعة وأن أولئك الذين حضروا ”انفجروا في هتافات مدوية“ ترحيبا بالزعيم الأعلى ”الذي يقود المسيرة العامة لجميع أفراد الشعب من أجل تحقيق الازدهار العظيم“.

وظهر كيم في صور وهو يبتسم ويتحدث لمستشاريه خلال مراسم الافتتاح وأيضا وهو يقوم بجولة في المصنع. ولم يتسن التأكد من صحة الصور التي نشرها موقع صحيفة رودونج سينمون الرسمية.

وارتدى كثيرون من الحشد الكبير الذي حضر، الذي شمل حسب وصف وسائل الإعلام الرسمية مسؤولين في الجيش والحزب الحاكم وعاملين في المشروع، كمامات ووقفوا على مسافة من المنصة التي كان كيم ومستشاروه يقفون عندها خلال المراسم.

ولم تعلن كوريا الشمالية عن تسجيل أي حالات إصابة بفيروس كورونا المستجد وقالت إنها تتخذ إجراءات لمنع وجود تفشي. وتمت الإشارة من قبل إلى أن أحد أسباب غياب كيم عن الأنظار ربما يكون إجراءات احترازية لمنع إصابته بالمرض.

وقالت الوكالة إن كيم رافقه عدد من كبار المسؤولين، بمن فيهم شقيقته الصغرى كيم يو جونج وكبار مستشاريه وباك بونج جو من لجنة شؤون الدولة ونائب رئيس الحزب ورئيس الوزراء كيم جاي ريونج.

وثارت تكهنات بشأن صحة كيم بعد غيابه عن احتفالات الذكرى السنوية لميلاد مؤسس البلاد وجده كيم إيل سونج في 15 أبريل نيسان وهو يوم عطلة رسمية في كوريا الشمالية وعادة ما يشهد زيارة كيم لضريح جده.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة