الأخبار العاجلة

وزير الزراعة: خمسة تجار يتحكمون بمصير العراق

نفت وجود شحة في المحاصيل الزراعية

بغداد ـ الصباح الجديد:
كشف وزير الزراعة صالح الحسني، عن تحكم خمسة تجار بمصير العراق فيما يتعلق بعمليات الاستيراد وتحديد الأسعار، مؤكدا أن الوزارة واجهت ضغوطات على مدار السنة بخصوص قرار منع الاستيراد.
وقال الحسني في حوار متلفز، إن “أربعة إلى خمسة تجار هم من يتحكمون بمصير العراق ويقومون بعمليات الاستيراد وتحديد الأسعار”.
وأضاف الحسني، ان “هؤلاء التجار حاربونا بخصوص قرار منع الاستيراد”، مؤكدا أنهم “لم يتركوا شيئا لم يفعلوه معنا بشأن قضايا الاستيراد”.
وتابع: “قلت لهم ليس من المعقول ان افتح لكم الاستيراد على حساب بلد بأكلمه لأن المصلحة العامة فوق كل شيء”، لافتا إلى أن “الوزارة كانت تواجه ضغوطات طيلة أيام السنة”.
ونفت الوزارة وجود شحة في المحاصيل الزراعية، في حين دعت الجهات ذات العلاقة إلى تشديد الإجراءات لمنع استغلال الظروف الحالية.
وقالت الوزارة: “لا قلق من الأزمة الحالية في ظل وجود الاكتفاء الذاتي للمحاصيل”، مشيرة الى انه “لا توجد أي شحة في المحاصيل الزراعية”.
ودعت الوزارة “الجهات ذات العلاقة إلى تشديد الإجراءات لمنع استغلال الظروف الحالية”، مجددة مطالبتها “للأجهزة الأمنية باستثناء نقل المحاصيل الزراعية بين المحافظات”.
وطالبت الوزارة ايضا الفلاحين بـ”ضخ بيض المائدة والأسماك إلى الأسواق”.
وشهدت الاسواق العراقية خلال اليومين الماضيين توافد المواطنين اليها بهدف تخزين المواد الغذائية خشية من شحتها مع اعلان الحكومة بمنع التنقل بين المحافظات وفرض حظر للتجوال في بغداد وعدد من المحافظات كاجراءات وقائية لمنع انتشار فايروس كورونا، في حين استثنت من ذلك نقل المواد الغذائية ومنها المحاصيل الزراعية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة