الأخبار العاجلة

ارتفاع احتياط النقد الأجنبي المصري في آب الماضي

الصباح الجديد ـ وكالات:
أعلن البنك المركزي المصري ارتفاع احتياط النقد الأجنبي بنحو 52 مليون دولار خلال آب الماضي، مسجلاً رقماً قياسياً جديداً. ولفت في بيان على موقعه الإلكتروني إلى أن صافي احتياطيّ النقد الأجنبي ارتفع إلى نحو 44.969 مليار دولار في نهاية آب الماضي، من 44.917 مليار دولار نهاية تموز. ولم يعكس صافي الاحتياطي الأجنبي الشريحة الأخيرة التي حصلت عيها مصر من صندوق النقد بعد تسديد العديد من الالتزامات نهاية آب.
وكانت مصر سددت التزامات بنحو 14.7 مليار دولار خلال العام المالي 2018-2019. وكان احتياط النقد الأجنبي سجل عدداً من المستويات القياسية خلال العام الماضي وصلت ذروتها في تشرين الثاني 2018 بعد أن وصل إلى 44.513 مليار دولار، لكنه انخفض بشكل ملحوظ خلال كانون الأول الماضي بنحو ملياري دولار، قبل أن يعاود الارتفاع في الشهور التالية محققاً رقماً قياسياً جديداً نهاية تموز الماضي.
وأظهرت بيانات رسمية ارتفاع احتياط الذهب إلى 3.32 مليار دولار في آب، من 3.05 مليار دولار في تموز. وارتفعت مساهمة الذهب في الاحتياطي الأجنبي بنسبة 8.6 في المئة، ما يعادل 265 مليون دولار.
على صعيد البورصات الخليجية، حققت بورصة الكويت ارتفاعا في مؤشرات البورصة الثلاثة التعاملات بنسب طفيفة، وسجل مؤشر السوق الاول أكبر زيادة 0.14 في المئة الى 6560 نقطة، وحقق مؤشر السوق الرئيس أقل زيادة 0.10 في الى 4784 نقطة، وصعد مؤشر السوق العام 0.13 في المئة الى 5961 نقطة. وبالنظر الى الاجماليات، نجد تراجعا في قيمة الأسهم المتداولة بلغ 0.63 في المئة الى 18.6 مليون دينار في مقابل 18.7 مليون لليوم السابق، وصعدت الكمية المتداولة 14 في المئة الى 106.4 مليون سهم في مقابل 93.2 مليون، وصعد عدد الصفقات المنفذة الى 4351 صفقات بزيادة 1.23 في المئة عن اليوم السابق.
أما عن أبرز الأسهم في جلسة أمس، نجد تصدر سهم ميزان الاسهم الرابحة، بعد ارتفاع سعره 3.09 في المئة، وصولاً إلى 600 فلسا، من تداول 9509 أسهم، قيمتها 5.7 ألف دينار، نفذت من خلال 16 صفقة.
وعاود سهم زين تصدر البوصة بأكبر سيولة متداولة بلغت 4.86 مليون دينار، تراجع سعره خلالها 0.52 في المئة الى 575 فلسا، من تداول 8.44 مليون سهم، نفذت من خلال 334 صفقة.
وواصل المؤشر العام لبورصة قطر ارتفاعه، بينما سجلت 36 في المئة من الأسهم القطرية تراجعا في أسعارها عند المقارنة بأسعارها أمس ما يعادل 16 شركة من أصل 44 شركة جرى تداول أسهمها بينما ارتفعت أسعار أسهم 23 شركة أخرى، واستقرت 5 شركات، لترتفع القيمة السوقية للأسهم المدرجة الى 567 مليار ريال بزيادة 2.3 مليارا نسبتها 0.41 في المئة.
وبالنظر الى الاجماليات، فنجد تراجعا في قيمة الاسهم المتداولة بلغ 1 في المئة الى 213 مليون ريال في مقابل 216 مليونا، وصعدت الكمية المتداولة 15 في المئة الى 79 مليون سهم، في مقابل 68 مليونا، وارتفع عدد الصفقات المنفذة الى 5380 صفقة في مقابل 5185 صفقة بزيادة 4 في المئة.
وأنهى المؤشر العام للبورصة التعاملات صاعدا 0.25 في المئة، تعادل 26 نقطة، وصولا الى 10300 نقطة في مقابل 10274 نقطة اليوم السابق، لتتقلص خسارة المؤشر منذ مطلع العام 2019 الى 0.01 في المئة.
وطاول الصعود مؤشرات 9 قطاعات، تصدرها مؤشر التأمين المرتفع 1.3 في المئة الى 2793 نقطة، تلاه مؤشر العقارات بزيادة 0.93 في المئة، وبلغت الزيادة في مؤشر المصارف 0.76 في المئة.
من جانبه، عاود المؤشر العام لبورصة البحرين تراجعه مسجلاً خسارة بلغت 0.07 في المئة تعادل 1.02 نقطة، هبوطا الى 1542.16 نقطة في مقابل 1543.18 نقطة لليوم السابق، لتتقلص مكاسب المؤشر منذ مطلع 2019 الى 15.32 في المئة، في حين أقفل مؤشر البحرين الاسلامي على تراجع بنسبة 0.86 في المئة ما يعادل 6.48 نقطة الى 743.53 في مقابل 750.01 نقطة لليوم السابق، لترتفع خسارة المؤشر الاسلامي منذ مطلع 2019 الى 9.67 في المئة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة