الأخبار العاجلة

فريق الصندوق الاجتماعي للتنمية يجرى جولة ميدانية في القرى المشمولة بدعمه

بحضور ممثلي البنك الدولي

بغداد ـ الصباح الجديد:

زار فريق يمثل الصندوق الاجتماعي للتنمية التابع لوزارة التخطيط محافظة دهوك في اقليم كردستان بوصفها احدى المحافظات الثلاث المشمولة بدعم الصندوق، إضافة الى محافظتي المثنى وصلاح الدين واطلع على حجم المشاريع المقترحة ومستوى الخدمات التي ستوفرها لابناء القرى المشمولة بالدعم .
والتقى الوفد فور وصوله رئيس فرع الصندوق في محافظة دهوك هوار طاهر سليمان والعاملين في الفرع ، بحضور ممثلي البنك الدولي ، وجرى خلال اللقاء بحث ومناقشة عدد من القضايا المتعلقة باليات عمل الصندوق بحسب فرق العمل المشكّلة في المقر الرئيس وكيفية ربط العمل فيما بين المركز والإقليم وبما يضمن تنفيذ المشاريع المقترحة من قبل المجتمعات المحلية في القرى والمناطق المشمولة بدعم الصندوق .
وتضمنت زيارة الفريق الى محافظة دهوك اجراء جولة ميدانية في عدد من القرى المشمولة بالدعم والتي تقع على مسافات بعيدة من مركز المحافظة ، فضلا عن وعورة الطرق المؤدية اليها .. والتقى الفريق خلال تلك الجولة بالمختارين والشيوخ والوجهاء وابناء تلك القرى ، واستمع منهم الى شرح مفصل عن طبيعة الإجراءات التي تم اعتمادها في اختيار المشاريع وتحديد الأولويات والأهمية لكل مشروع .
ودعا أعضاء الفريق ابناء القرى المستفيدة من دعم الصندوق الى بذل قصارى الجهود من اجل إنجاح وضمان تنفيذ المشاريع التي تم اختيارها على وفق للحاجة الملحة لتلك المناطق ، مؤكدين ان إنجاز هذه المشاريع وفق توقيتاتها الزمنية ومعايير الجودة المحددة لها سيضمن تمكين المجتمعات المحلية من الوصول الى الخدمات الأساسية المفقودة لديهم ، سيما خدمات الماء والكهرباء والطرق والصحة والتعليم ومشاريع التمكين ، مؤكدين ان تجربة مشاركة المجتمعات المحلية في اختيار المشاريع ومتابعة تنفيذها ، يمثل خطوة متقدمة في اشراك المجتمع بصناعة القرار والمشاركة في تنفيذه ، موضحين ، ان الأموال التي سيجرى صرفها على المشاريع المختارة خلال المرحلة الاولى من العمل والتي جاءت بموجب قرض من البنك الدولي للصندوق الاجتماعي للتنمية لدعم التنمية ومحاربة الفقر في العراق ، مشيرين الى ان وزارة التخطيط وعبر ادارة الصندوق وفرق العمل فيه ، وضعت الأسس والمعايير الكفيلة بضمان تنفيذ المشاريع ، من دون ان تنسى دور المجتمع المحلي في عملية التنفيذ والمتابعة ، وستسهم هذه المشاريع في دعم الاقتصاد والتنمية من خلال توفير المزيد من فرص العمل لابناء المناطق والقرى المشمولة بالدعم
من جانبهم رحب ابناء تلك القرى بزيارة فريق عمل الصندوق الاجتماعي للتنمية ، معربين عن رغبتهم الكبيرة في توفير الخدمات لمناطقهم ، مشيدين في الوقت ذاته بشفافية الإجراءات والآليات التي تم اعتمادها في اختيار المشاريع ، موضحين ، ان الاختيار كان من خلال التصويت المباشر ، وبالتالي فان المشاريع التي تم اختيارها جاءت معبرة بنحو حقيقي عن حاجة مناطقهم اليها ، لاسيما مشاريع تبليط الطرق أو إقامة مشاريع لمياه الشرب أو توسيع وبناء بناء مدارس جديدة وتوفير الخدمات الصحية الأولية لابناء القرى النائية .. مؤكدين وقوفهم ودعمهم بكل قوة لفرق العمل والجهات التي ستتولى تنفيذ المشاريع ، لكونها تصب في مصلحتهم بالدرجة الأساس ، داعين الى الإسراع في البدء بتنفيذ المشاريع بهدف تعزيز الثقة مع المجتمعات المحلية .
الى ذلك اطلع فريق عمل الصندوق الاجتماعي للتنمية خلال الجولة الميدانية التي شارك فيها رئيس وأعضاء فرع الصندوق في محافظة دهوك ، على حجم المشاريع المقترحة ، ومستوى الخدمات التي ستوفرها لابناء القرى المشمولة بالدعم .
من جانب اخر وعقب الجولة الميدانية ، عقد فريق عمل الصندوق الاجتماعي للتنمية اجتماعا موسعا مع رئيس وأعضاء فرع الصندوق في محافظة دهوك حضره المهندس عباس فاضل عباس معاون مدير عام دائرة تخطيط القطاعات – رئيس فريق التوريدات في الصندوق ، والمتحدث الرسمي لوزارة التخطيط عبدالزهرة الهنداوي – رئيس فريق التواصل في الصندوق والسيدة رغد صالح ، مدير الحسابات ورئيس الفريق المالي والسيد حيدر صلاح زينل رئيس فريق المتابعة والسيد حسام عبدالرضا من فريق معالجة التظلمات والسيد مصطفى خالد احمد ، رئيس فريق البيئة والسيد محمد سلمان من فريق التوريدات والسيدة هبة سالم من الفريق المالي والسيد علاء هاشم من فريق التواصل .
وجرى خلال الاجتماع استعراض عمل الفرق العاملة في الصندوق وآليات التنسيق مع فرع محافظة دهوك ، في الجوانب المالية والإدارية وقضايا التوريدات وقضايا الاعلام والتواصل ، وجرى التأكيد على جملة من القضايا من بينها ضرورة ، توثيق جميع الفعاليات فيما يتعلق باختيار المشاريع والقرى وفق معايير الاستهداف والآليات التي تم اعتمادها وتقديم التقارير الدورية بذلك ، من اجل قياس التقدم المحرز والوقوف على المشاكل والمعوقات التي قد تواجه عملية التنفيذ ، وكذلك تم التأكيد على تحديد الأولويات بالنسبة للمشاريع ، وفقا لرغبة المجتمعات المحلية ، مع الأخذ بنظر الاعتبار المعايير المعتمدة في هذا المجال ،
وناقش المشاركون في الاجتماع ، آليات اعلان المشاريع عبر الصندوق بجميع المراحل التي تشمل (الإعلان -الغلق – الفتح – التحليل – الإحالة) وفقا للوثائق القياسية التي اصدرتها وزارة التخطيط ،فضلا عن التأكيد على رصد ومتابعة خطة التوريدات باعتماد قنوات التواصل الرسمية ، كما تمت مناقشة تفاصيل الخطة الإعلامية والتعريف بالمشاريع ودور وزارة التخطيط في هذا المشروع ، والتأكيد على ضرورة معرفة المجتمعات المحلية ، ان تنفيذ المشاريع سيكون من قبل الحكومة العراقية من خلال الصندوق الاجتماعي للتنمية التابع لوزارة التخطيط الاتحادية ، وستكون المرحلة الاولى من عمل الصندوق من خلال قرض من البنك الدولي للعراق ، وسيكون الصندوق مستقلا ماليا وإدارياً بعد صدور قانونه الخاص .
وسبق ان أعلنت وزارة التخطيط عن حصول الصندوق الاجتماعي للتنمية على قرض من البنك الدولي بقيمة ٣٠٠ مليون دولار ، مبينة ان الصندوق سيعمل بمرحلتين ، الاولى وهي المرحلة التأسيسية ، وفيها ستكون المسؤولية من قبل وزارة التخطيط ، من خلال الادارة التنفيذية لاستراتيجية التخفيف من الفقـر.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة