الأخبار العاجلة

كاتانيتش وبوركليمانز يتطلعان إلى الفوز بكأس الصداقة

صافرة كويتية تقود لقاء العراق والأردن اليوم

بغداد ـ الصباح الجديد:

أكد السلوفيني سريتشكو كاتانيتش، مدرب المنتخب العراقي، أنَّه سيزج بعدد من اللاعبين الجدد، خلال مواجهة الأردن مساء اليوم الثلاثاء، في نهائي بطولة الصداقة الدولية، بمدينة البصرة.وقال كاتانيتش، في المؤتمر الصحفي الخاص بالمواجهة، إنَّ منتخب الأردن، فريق منظم ومباراة الختام، لن تكون سهلة أبدًا، لكننا جاهزون، وسندفع ببعض اللاعبين الجدد، ونرى كيف تسير الأمور.
وأضاف «الفريق سيشهد غياب لاعبين هما همام طارق للإصابة، وأحمد ياسين المرتبط مع ناديه، وغادر إلى السويد، وبقية اللاعبين في أتم الجاهزية، وسنمنح الأدوار للاعبين حسب سير المباراة وحاجتنا لكل لاعب».
وتابع «سأمنح الفرصة لمهاجم الصفاقسي التونسي أيمن حسين في اللقاء، ونتمنى أن يوفق في أداء واجباته وأن يساهم مع زملاءه في تحقيق الفوز وكسب اللقب».
واكَّد علاء عباس، مهاجم المنتخب العراقي، أنَّ الفريق سيدخل مواجهة الأردن بشعار حصد لقب بطولة الصداقة الدولية الودية، التي ستختتم مساء اليوم الثلاثاء بمدينة البصرة.
وقال عباس، في المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة: «سندخل اللقاء من أجل حصد اللقب، وإسعاد الجماهير التي اعتادت على التواجد في مدرجات الملعب لمساندتنا».وأضاف «الأردن منتخب محترم، ويقدم مستويات طيبة في الآونة الأخيرة، لكننا عازمون على تحقيق الفوز رغم صعوبة الفريق المنافس».وتابع «التنافس في التشكيلة بينه وزملائه شريفة، ويدفع الجميع للاجتهاد وتقديم كل منهم مهاراته وقدراته وبالتالي هذا الأمر ينعكس إيجابيًا على المنتخب».
يذكر أن اللاعب علاء عباس، لمع نجمه من خلال مشاركته في بطولة كأس آسيا الأخيرة في الإمارات ليثبت وجوده في تشكيلة المنتخب العراقي.
من جانبه، أكَّد البلجيكي فيتال بوركليمانز، مدرب المنتخب الأردني، صعوبة مواجهة العراق، مساء اليوم الثلاثاء، في ختام منافسات بطولة الصداقة الدولية الودية؛ لأن أسود الرافدين، سيتسلحون بجماهيرهم.
وقال فيتال، في المؤتمر الصحفي الخاص باللقاء «مواجهة منتخب العراق ستكون مباراة خاصة لأننا سنلاقي فريقًا مدعمًا بقاعدة جماهيرية كبيرة، لكن مع ذلك نطمح لأن نقدم مباراة جيدة وتحقيق الفوز».
وأضاف «منتخب العراق قدم مستوى متميزًا بالشوط الثاني أمام سوريا، ونعرف جيدًا مفاتيح لعبه وبالتالي سنلعب بطريقة مناسبة للحد من خطورته، والتركيز على نقاط ضعفه للوصول إلى شباكه».وأشار إلى أن «المنتخب الأردني مستقر، وبعيد كل البعد عن الضغوطات. نعم لم نوفق في التسجيل أمام سوريا، لكننا سنحاول التعويض في مواجهة منتخب العراق».
في حين، أكد حارس مرمى منتخب الأردن، معتز ياسين، أمس، جاهزية فريقه لمواجهة العراق، صاحب الأرض، مساء اليوم، في ختام بطولة الصداقة الدولية بمدينة البصرة.
وقال ياسين، خلال المؤتمر الصحفي التقديمي للمباراة، إن منتخب الأردن يطمح للخروج من البطولة بنتيجة جيدة، برغم كون المواجهة أمام المنتخب المضيف.وتابع: «جميع اللاعبين يمثلون المنتخب، من يشترك أو من يجلس على دكة البدلاء، فالجميع أوراق رابحة بيد المدرب.. لا فارق إذا شاركت أنا أو عامر شفيع، حيث أن همنا واحد، وهو الدفاع عن الشباك الأردنية».يشار إلى أن عامر شفيع، غادر بعثة المنتخب الأردني، لارتباطه باللعب مع فريقه، الفيحاء السعودي.
إلى ذلك، حزم عامر شفيع، حارس مرمى منتخب الأردن، حقائبه لمغادرة مدينة البصرة العراقية، متوجهاً إلى السعودية من أجل اللالتحاق بتدريبات ناديه الفيحاء، عقب مشاركته مع النشامى ضمن منافسات بطولة الصداقة الودية الدولية.
وجاءت مغادرة شفيع، على ضوء الاتفاق المسبق بين الجهاز الفني للمنتخب الأردني، وإدارة الفيحاء، التي طلبت عودة اللاعب، قبل يوم 26 أذار الجاري، من أجل الانخراط في مران الفريق، قبيل خوض المباراة المرتقبة أمام الباطن، لحساب الجولة 25 من دوري المحترفين السعودي، بعد غد الخميس.
ويغيب شفيع عن لقاء الأردن أمام المضيف العراقي، المقرر اليوم الثلاثاء، في ختام بطولة الصداقة، حيث ينتظر أن يتم الدفع بمعتز ياسين بديلاً منه، لحماية عرين النشامى.وكان حارس النشامى المخضرم، شارك في مباراة منتخب بلاده أمام سوريا، في دورة الصداقة، السبت، والتي خسرها الأردن بهدف وحيد.
وأجرى منتخب النشامى، أمس، تدريباً صباحياً على الملعب الفرعي في مدينة البصرة الرياضية، اشتمل على العديد من الجوانب البدنية والفنية، بإشراف المدرب فيتال بوركلمانز، بحضور اللاعبين كافة، من أجل تجاوز كبوة السقوط أمام نسور قاسيون.
وأسندت لجنة الحكام ببطولة الصداقة الدولية، إلى طاقم تحكيم كويتي، مهمة قيادة مباراة الختام بين المنتخبين الشقيقين، العراقي والأردني.ويتألف الطاقم التحكيمي من سعد عطا الفضلي، ومحمد محسن أشكناني، وعلي طالب جراق، والحكم الرابع محمد سلمان شبيب، إلى جانب مقيم الحكام العراقي، لؤي صبحي أديب.وكان الطاقم قد وصل، ظهر أول أمس، إلى مدينة البصرة قادما من الكويت، لإدارة المباراة الأخيرة بالدورة، المقررة اليوم الثلاثاء ، في استاد جذع النخلة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة