الأخبار العاجلة

الجماجم تعبّر عن حب الحياة في 2019

الصباح الجديد – وكالات:
استعانت مجموعة المجوهرات الجديدة “”Tete de Mort من “Dior”، التي ابتكرتها فيكتوار دي كاستيلان، برمز الموت “الجمجمة” لتذكّرنا بضرورة حبّ الحياة، وهي مُستوحاة من مقولة كريستيان ديور مؤسس الدار، مفادها “مهما كنت تفعل، سواء للعمل أو المتعة، افعل ذلك بشغف”، وهي الحكمة التي رافقته خلال مسيرة حياته المهنيّة منذ أن افتتح صالة عرض في باريس، إلى أن تعلّم مهنة تصميم الأزياء وافتتح دارًا خاصة به، فقد اختار دائمًا أن يعيش الحياة إلى أقصى حدّ، وأن يقوم بما يحبّ فعله.
ظهر موضوع الجمع بين عنصريّ الحياة والموت في عالم فيكتوار دي كاستيلان المديرة الفنيّة لدار Dior منذ العام 2001، من خلال مجموعة مجوهرات La Fiancee du Vampire، وتعزّز في العام 2009 مع الابتكارات العشرين للمجوهرات الراقية ضمن مجموعة 10 Reines et Rois.
وفي العام 2013، وبعيدًا عن الأنماط السائدة استمرّت مجموعة مجوهرات Tete de Mort بتقديم طرازات جديدة تمّ تصميمها بدقّة فائقة ودخلت عليها الطرازات المتلألئة.
وفي العام الجاري استقبلت المجموعة ثلاثة خواتم وثلاث قلادات لا تكشف عن كلّ أسرارها من النظرة الأولى، فعندما ننظر إليها عن كثب تكشف في الطراز المزيّن بالذهب الأصفر والجمشت عن نبتة تفل صغيرة من العقيق الأخضر في إشارة إلى التعاويذ الجالبة للحظّ الغالية على قلب مؤسس الدار.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة