الأخبار العاجلة

الخطيب «مدمن» تحطيم الأرقام القياسية مع منتخب سوريا والأندية الكويتية

دمشق ـ وكالات:
قرابة ثمانية عشر عاماً بين ظهوره الأول والأخير، ليجعل تشبيه “الذهب الذي لا يصدأ” هو الأفضل لوصف مسيرته، إنّه فراس الخطيب قائد منتخب سوريا والذي واصل دخول التاريخ من أوسع أبوابه.
دوّن الدولي السوري فراس الخطيب رقماً جديداً في مسيرته المليئة بالأرقام المميزة من خلال مشاركته في تصفيات كأس العالم للمرة السادسة توالياً، إنجاز لم يسبق لأي لاعب عربي الوصول إليه (باستثناء المصري عصام الحضري) وغالباً ما ارتبط بأساطير حراس المرمى عبر التاريخ ككل.
بدأ فراس الخطيب مشواره وهو في ريعان شبابه، مشاركته كبديل لنجم اسمه خالد الظاهر أمام الفلبين تحديداً في الرابع من مايو 2001 كانت السطر الأول الذي يكتب فيه تاريخ ذكرياته الميئة بالإبهار، خاصة وأنّه دوّن مباراته الدولية الرسمية الأولى بسن الـ18 عاماً في بلد قلّما يعطي فرصاً للمواهب خوفاً من إمكانية حرقها.
سبعة أيام كانت كافية لتسجيل هدفه الدولي الأول، والذي جاء أمام لاوس ضمن تصفيات كأس العالم 2002 أيضاً، ليشغل اسم فراس الخطيب المراقبين في سوريا وخارجها ويخوض تجربة احترافية مع النصر الكويتي بعدها بقرابة عام واحد فقط.
يقول فراس الخطيب في لقاء حصري: “لم أكن أتخيل في يوم من الأيام هذا الرقم، المشاركة في التصفيات للمرة السادسة يدعوني للفخر لكنه محبط في ذات الوقت بسبب عدم قدرتنا على الوصول إلى كأس العالم لأسباب مختلفة”.
ويضيف فراس الخطيب الذي حقق رقمه عقب المشاركة أمام الفلبين الخميس في المرحلة الأولى من مباريات تصفيات كأس العالم 2022 المقررة في قطر وسجّل هدفاً من ركلة جزاء: “لن أتنازل عن حلم صعود سوريا إلى كأس العالم، سنقدم كل ما نملك من أجل إسعاد جماهيرنا”.
وتتالت ردود الأفعال المتفاعلة مع تغريدة الخطيب الهداف التاريخي لمنتخب سوريا والتي تحدّث بها عن مشاركته في تصفيات بطولات العالم (2002، 2006، 2010، 2014، 2018، 2022).
وجاء في حساب باسم المعلق محمد السعدي: “فراس الخطيب للأرقام القياسية، ست تصفيات كأس عالم، هدف ضد لاوس في 11 آيار 2001، هدف ضد الفلبين 5 أيلول 2019”.
من جهته كتب النجم السوري عمر السومة ومحطم الأرقام القياسية في الدوري السعودي: “الوحيد في آسيا اللي شارك بست تصفيات، كل التوفيق لك أبو حمزة، كبير وأسطورة”، كما امتدح العديد من المغردين عبر تويتر إنجاز الخطيب وسط مطالبة بتحقيق حلم الوصول للمونديال.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة