الأخبار العاجلة

كاظم الربيعي: كولومبيا والأوروجواي يملكان القوة في كوبا أميركا

يعود من الجزائر بعد إلقاء محاضرات لـ 60 مدرباً

بغداد ـ فلاح الناصر:

يرى الخبير الكروي الأكاديمي الدكتور كاظم الربيعي ان بطولة كوبا أميركا التي ينظمها اتحاد قارة أميركا الجنوبية، هي بطولة لها شعبية وسمعة كبيرة.. وتم توسيع رقعة الفرق المشاركة فيها لتشمل من قارات اخرى، وفي النسخة الحالية الجارية احداثها في البرازيل، فقد تم اشراك اليابان وقطر المنتخب العربي الحائز على لقب قارة آسيا في المدة الاخيرة وليكون أول منتخب عربي يشترك في بطولة كوبا أميركا منذ تأسيسها.
وقال : ان المنتخب القطري قدم مستوى رائع مع البارجواي واستحق التعادل بهدفين لمثلهما بعد اظهاره لمستويات فنية عالية وكان نداً للمنتخب الأميركي الجنوبي القوي.. وبالتأكيد فان اللقاء المقبل لقطر امام كولومبيا سيكون على درجة عالية من الأهمية، فيه يتطلع الممثل العربي إلى تسجيل نتيجة ايجابية والعبور نحو الدور اللاحق، في حين يسعى المنتخب الكولومبي الى تسجيل فوزه الثاني تواليا ليعبر صوب الدور اللاحق.
واضاف الربيعي: من الفرق التي تقدم مستوى رائع لحد الان كولومبيا والأرورجواي برغم ان البرازيل هي البلد المضيف لكنها لم تقدم المستوى برغم انها فازت بالثلاثة في أول لقاء امام بوليفيا ، ربما يعود هذا لغياب النجم نيمار، وكذلك خسارة الأرجنتين بوجود ميسي.
الربيعي، الذي انهى مؤخراً القاء محاضرات نظرية وعملية في الجزائر بصفته محاضراً معتمداً لدى الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، قال عن المشاركة الخارجية: هي دورة تدريبية دولية تنشيطية بالجزائر اقامها الاتحاد الفرعي لمدينة باتنة. شارك فيها 60 من مدربي الجزائر وقسم من تونس ودول عربية أخرى.
الدورة استمرت خمسة ايام، المحاضرات العملية والنظرية كانت تبدا من الساعة الثامنة صباحا حتى الساعة السادسة مساءً، تم عمل قرص DVD ووزع علي المشاركين ويحتوي 14محاضرة نظرية ومحتوى كامل لثلاثة وحدات تدريبية عملية تطبيقية، الاشراف الاداري والفني كان رائعا من قبل خلية نحل ادارية ومتابعات اعلامية وتفاعل كبير مع المحاضرات ومتابعة مستمرة من المدير الفني للاتحاد الجزائري ورئيس الاتحاد الجزائري.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة