الأخبار العاجلة

الصناعات البتروكيمياوية تجهّز محافظة البصرة بالماء النقي الصالح للشرب

الحديد والصلب تعلن استعدادها للإسهام في حل أزمة الملوحة
متابعة الصباح الجديد:

اعلنت الشركة العامة للصناعات البتروكيمياوية احدى شركات وزارة الصناعة والمعادن عن قيامها بتجهيز محافظة البصرة بالماء النقي وأوردت في تصريح لمركز الاعلام والعلاقات العامة في الوزارة أن الشركة مستمرة بتجهيز محافظة البصرة بكميات كبيرة جدا من الماء النقي والصالح للشرب مجانا حيث تقوم الشركة حاليا بتجهيز اكثر من 100 سيارة حوضية يوميا اضافة الى تجهيز وفد العتبة الحسينية والعباسية بـ (10) تناكر ماء يوميا وبناء على طلبهم لتوزيعها على المواطنين مجانا ، مشيرا الى ان الشركة ابدت في الوقت ذاته استعدادها لتقديم الدعم الفني وارسال فرق عمل متخصصة للمساعدة في صيانة ونصب المحطات مجانا وابلغت الحكومة المحلية وقيادة عمليات البصرة بذلك .
على صعيد متصل اعلنت الشركة العامة للحديد والصلب احدى شركات وزارة الصناعة والمعادن استعدادها لتنفيذ أي طلبيات من الانابيب الحديدية الملحومة حلزونيا التي تستعمل لنقل الماء اضافة الى استعمالاتها الاخرى في نقل النفط ومشتقاته وركائز الجسور والعبارات وذلك ردا على مقترح رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة البصرة الذي نشره على مواقع التواصل الاجتماعي لحل أزمة المياه في محافظة البصرة والذي اشار فيه الى حل ازمة ملوحة ماء مدينة البصرة من خلال تجزئة المشكلة لكي تكون بسيطة وان يكون الحل بسيطا وسهلا في متناول الحكومة اذا كانت لها النية والجدية في حل الازمة ولو بنسبة (٥٠٪) فأن إطلاقات المحافظة من سد قضاء قلعة صالح وايضاً من مشروع ماء البدعة.
وبين مدير عام الشركة المهندس عبدالكريم خلف جابر ان وزارة الصناعة لها القدرة على انتاج الانابيب من المنطقتين المذكورتين وان خزين الماء يذهب سدى الى البحر ، مشيرا الى ان معمل الانابيب الحديدية التابع الى الشركة العامة للحديد والصلب له القدرة على تجهيز الانابيب الناقلة من كلا المنطقتين وبأقطار لا تقل عن ( ١٢٠٠) سم أي بطاقه خمسة آلاف متر مكعب في الساعة ، لافتا الى ان للمصنع الامكانية للانتاح خلال اقل من ثلاثة أشهر اذا كان الضخ من سد قلعة صالح وخلال اربعة أشهر اذا كان من البدعة وبهذا تكون تغذية جميع محطات التصفية في محافظة البصرة بالماء الحلو وتنتهي معاناة المواطنين في محافظة البصرة.
لابد من الاشارة الى ان مصنع الأنابيب الحديدية التابع للشركة العامة للحديد والصلب والذي يقع في ناحية ام قصر ينتج انابيب ملحومة بطريقة اللحام الحلزوني ومطابقة للمواصفات العالمية لمعهد البترول الاميركي API وان أقطار الانابيب المنتجة في المصنع من (16) أنجا ولغاية (48) أنجا وبسمك من ( 4,7) ملم ولغاية ( 16) ملم وبأطوال من (8) متر ولغاية ( 16) مترا والتي تستعمل في نقل النفط ومشتقاته والماء وكذلك في عمل الركائز للجسور و العبارات وغيرها .
من جانب اخر تواصل الشركة العامة للصناعات التعدينية احدى شركات وزارة الصناعة والمعادن تجهيز القطاعين العام والخاص بشتى منتجاتها من قير الاكساء المطور والماستك الحار والصوف الصخري واللباد البوليمري والمحاليل الملحية وغيرهــا مـن المنتجـات الاخـرى.
واعلن مدير عام الشركة المهندس علي حسين علوان تحقيق مبيعات تجاوزت الثلاثة مليارات دينار خلال شهر ايار الماضي من خلال تجهيز القطاعات العام والخاص والمختلط بمنتجاتها المتخصصة وبالمواصفات المطلوبة والمتمثلة بمنتج قير الاكساء المطور بكمية (4957) طنا الذي يستعمل كمادة اولية في انتاج الاسفلت الاسمنتي (مادة تبليط الشوارع) لاكساء الطرق العامة ومادة الكات باك بكمية (1186) طنا التي تستعمل لاغراض الرش عند تبليط الطرق للطبقات السفلية والعلوية ومنتج الماستك الحار بكمية (1.300) كغم والمستعمل لاحكام الفواصل الخرسانية وفواصل الطرق العامة اضافة الى تجهيز الصوف الصخري المغلف بالالمنيوم بكمية (100) متر مربع والذي يتميز باستعمالاته في مجالات العزل الحراري والصوتي والاستعمالات الصناعية والزراعية ومنتج اللباد البوليمري بكمية (2040) متر مربع كمادة عازلة للرطوبة فضلا عن تجهيز كمية (300) متر مكعب من المحاليل الملحية المستعملةن في اصلاح واخماد الابار النفطية وفي معامل الثلج ومادة الملح الخام والرمل القياسي.
واضاف علوان بأن الشركة قامت ايضا خلال الشهر المذكور بتصدير كمية (13137) طنا من مادة البرايم كوت الى دولة الامارات العربية المتحدة والتي تستعمل لاغراض الرش عند تبليط الطرق للطبقات السفلية والعلوية كما جهزت القطاعين الخاص والمختلط بكمية (1114) مترا مكعبا من مادة الصفوة البيضاء التي تدخل في الصناعات المختلفة ورمل السليكا للسمنت الابيض والسباكة بكمية (70) طنا ويستعمل في فحص قوالب السباكة في صناعة الاسمنت اضافة الى تجهيز طلاء صناعي وثنر درجة اولى والمنتجــة فـي مصنـع الاحبـار.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة